مقتدى الصدر : الجيش العراقي يقاتل الارهابيين في الانبار من أجل الوطن

رمز الخبر: 234695 الفئة: دولية
السيد مقتدى الصدر

حث السيد مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري في العراق امس السبت القوات العراقية المسلحة التي تلاحق الجماعات المسلحة والارهابية في مدينة الانبار على القتال بدوافع وطنية وليست طائفية ، وقال في خطاب وجهه لوحدات الجيش العراقي التي تقاتل الجماعات الارهابية في الانبار : "انتم يا جند العراق ويا قادة العراق انتم جيش العراق حصرا لستم تقاتلون من اجل السلطة والفئوية بل تقاتلون من اجل بناء الوطن" .

واضاف الصدر في خطاب متلفز  :"لا تقاتلوا أحدا بدافع غير الوطنية على الاطلاق ولا تقاتلوا اي جهة بدافع الطائفية فذاك يمس بسمعتكم ويذهب بقوتكم. وتابع قائلا :"دافعوا عن كل شيعي يعاني الويلات من الارهاب الذي لادين له ودافعوا عن كل سني يعاني من الميليشيات اللاوطنية وغيرها و دافعوا عن كل الاقليات التي تعاني من ويلات الشذوذ الديني والانحراف العقلي الذي يطال مقدساتهم ومنازلهم ، قاتلوا من يحز الرقاب ويبقر البطون ويغتال الابرياء وينهب الاموال ويهدم المساجد والمراقد ويزكي الطائفية المقيتة" .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار