الفئة: اخبار دولية، التاريخ: ۲۰۱۳/December/۲۹ - ۱۴:۵۴:۰۰، رمز الخبر: ۲۳۴۶۹۵

مقتدى الصدر : الجيش العراقي يقاتل الارهابيين في الانبار من أجل الوطن

حث السيد مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري في العراق امس السبت القوات العراقية المسلحة التي تلاحق الجماعات المسلحة والارهابية في مدينة الانبار على القتال بدوافع وطنية وليست طائفية ، وقال في خطاب وجهه لوحدات الجيش العراقي التي تقاتل الجماعات الارهابية في الانبار : "انتم يا جند العراق ويا قادة العراق انتم جيش العراق حصرا لستم تقاتلون من اجل السلطة والفئوية بل تقاتلون من اجل بناء الوطن" .

واضاف الصدر فی خطاب متلفز  :"لا تقاتلوا أحدا بدافع غیر الوطنیة على الاطلاق ولا تقاتلوا ای جهة بدافع الطائفیة فذاک یمس بسمعتکم ویذهب بقوتکم. وتابع قائلا :"دافعوا عن کل شیعی یعانی الویلات من الارهاب الذی لادین له ودافعوا عن کل سنی یعانی من المیلیشیات اللاوطنیة وغیرها و دافعوا عن کل الاقلیات التی تعانی من ویلات الشذوذ الدینی والانحراف العقلی الذی یطال مقدساتهم ومنازلهم ، قاتلوا من یحز الرقاب ویبقر البطون ویغتال الابریاء وینهب الاموال ویهدم المساجد والمراقد ویزکی الطائفیة المقیتة" .