ما زال الكثير من المسلمين في أنحاء العالم يجهلون الحقيقة المكانية للمسجد الأقصى المبارك، اذ ساهم في ذلك قلة الاطلاع والبحث في تاريخ أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.

36 / 1