نعيم قاسم : الحرب على سوريا تهدف الى تغيير خارطة الشرق الأوسط عبر بوابة سوريا

رمز الخبر: 53296 الفئة: الصحوة الاسلامية
الشيخ نعيم قاسم

رأى نائب الأمين العام لحزب الله لبنان الشيخ نعيم قاسم أن العدوان الجوي الذي شنه كيان العدو الصهيوني علي سوريا فجر يوم الأحد الماضي ، هو "محاولة لإعطاء شحنة معنوية للإرهابيين والتكفيريين" ، معتبراً أن الحرب على سوريا تهدف الى تدميرها و جعلها بوابة لتغيير خارطة الشرق الأوسط .

و خلال كلمة ألقاها في احتفال نظمته التعبئة التربوية والهيئات النسائية في حزب الله تكريما لحشد من الفتيات اللواتي بلغن سن التكليف ، حدد الشيخ قاسم ثلاثة أهداف للمؤامرة التي يقودها العالم الاستكباري و معه دول إقليمية وعربية ضد سوريا :
- أولاً ضرب المقاومة بعناوينها المختلفة ، لبنانية أو فلسطينية أو سورية أو إيرانية أو عراقية من بوابة ضرب سوريا 
- ثانياً تآمين «إسرائيل» من دولة عربية بقيَت صامدة و ممانعة و تدعم المقاومة في الخندق الأول
- ثالثاً ، تغيير خارطة الشرق الأوسط الجديد من بوابة سوريا
و قال الشيخ قاسم : إذا ظنَّت دول الخليج (الفارسي) أنهم بمعزل عن هذا التغيير فانهم واهمون ، لأن التغيير سيلحق بهم لو نجح مخطط الأعداء ، و مع ذلك فان التغيير سيطالهم . و أضاف الشيخ قاسم : هناك اعتداء حصل من «إسرائيل» ضد سوريا ، و هذا يعني أن سوريا تشكِّل عقبة بوجه «إسرائيل» ، و أنها صامدة في مواجهتها ، و هذا القصف هو محاولة لإعطاء شحنة معنوية للإرهابيين والتكفيريين الذين يقاتلون من أجل تدمير سوريا من الداخل .. فأين هي الأصوات المستنكرة لاعتداء «إسرائيل» ؟ و أين هي الأصوات التي تدَّعي أنها تريد تحرير فلسطين في المواقع المختلفة في المنطقة والعالم العربي؟'.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار