الاندبندنت : خطط الغرب لسوريا كارثية العواقب

رمز الخبر: 55277 الفئة: دولية
صحيفة الانديبندنت

اكدت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية ان خطط الغرب لسوريا قد تكون كارثية العواقب و افاد تقرير تحليلي لـ باتريك كوكبيرن تحت عنوان "دروس من التاريخ يرفض الغرب تعلمها" ، نشرته الصحيفة اليوم الاحد : "إن خطط الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا الخاصة بمستقبل سوريا قد تؤدي لكارثة كما كان الحال في خططهم عام 2003 في العراق" .

و اضاف كوكبيرن : "أنه بقوله إن الاسد لا يجب ان يلعب دورا في الحكومة السورية المقبلة ، لا يأخذ وزير الخارجية الاميركي جون كيري في الحسبان أن الحكومة السورية لم تفقد السيطرة إلا على عاصمة اقليمية واحدة سقطت في يد مسلحي المعارضة" ، على حد تعبيره . و اشار الى انه لا يمكن فرض مثل هذه الشروط إلا على طرف مهزوم أو يكاد أن يهزم . و اعتبر كوكبيرن ان هذا الامر ايضا لن يحدث إلا إذا تدخل الغرب عسكريا في سوريا نيابة عن المعارضة المسلحة كما حدث في ليبيا، ولكن عواقب ذلك على المدى البعيد قد تكون وخيمة. و طرح سؤال "في حال سقوط الرئيس السوري بشار الأسد ، من سيحل محله ؟ وهل يعتقد أن السلام سيحل بمجرد سقوطه؟ وهل لا يحتمل أن يكون القتال سيستمر بل سشيتد بعد رحيله كما كان الحال في العراق عام 2003 عند سقوط صدام؟" . و اوضح كوكبيرن إنه على الرغم تهوين المعارضة السورية من شأن المقارنة بين سوريا و العراق ، إلا أن هناك تشابهات كبيرة وتنذر بالخطر بين البلدين .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار