وزيرة خارجية ايطاليا : لا يمكن وضع رحيل الأسد شرطاً مسبقاً لعقد جنيف 2

رمز الخبر: 70834 الفئة: دولية
وزيرة الخارجية الايطالية

أعلنت وزيرة الخارجية الايطالية "ايما بونينو" ان رحيل الرئيس السوري بشار الاسد عن السلطة هو موضوع و محور المحادثات في المؤتمر الدولي جنيف 2 ، المزمع عقده لاحقا لحل و تسوية الازمة السورية ، و لا يمكن ان يكون شرطا مسبقا لعقد المؤتمر ، مثلما تطالب بعض أطراف المعارضة السورية" .

و قالت بونينو في حديث لموقع «تيمبي» يوم أمس الأربعاء : "من الضروري في البدء التوصل الى عملية تشكيل حكومة انتقالية في سوريا ، لكن رحيل الاسد لا يمكن ان يكون شرطا مسبقا لعقد المؤتمر ، بل هو موضوع المناقشات" . كما اعربت الوزيرة الايطالية خلال لقاء جمعها يوم أمس مع نائب وزير خارجية الاحتلال الصهيوني "زئيف ألكين" ، عن تأييدها للمبادرة (الروسية-الامريكية) لاجراء "جنيف- 2" ، معتبرة انه لو تم جمع الدول المعنية حول طاولة المفاوضات لأصبح الخطوة الاولى نحو تسوية سياسية و وقف العنف . و جاء في البيان المشترك لبونينو و ألكين ان "غياب الحل السياسي (في سوريا ) يهدد بانعكاسات من غير الممكن تصحيحها ، و بأزمة انسانية و انتشار السلاح في المنطقة" .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار