حداد عادل يعلن انسحابه من السباق الرئاسي لصالح مرشحي تيار الاصوليين

رمز الخبر: 73867 الفئة: الانتخابات الرئاسيه 11
جداد عادل

افادت وكالة "تسنيم" الدولية للانباء بأن المرشح الاصولي البارز الدكتور غلام علي حداد عادل اعلن اليوم الاثنين انسحابه من سباق انتخابات رئاسة الجمهورية في نسختها الحادية عشرة المقررة يوم الجمعة المقبل ، لصالح مرشحي تيار الاصوليين ، و ذلك في رسالة وجهها الي ابناء الشعب الايراني معتبرا ذلك عاملا للمزيد من تعزيز قوة التيار الاصولي الذي ينتمي اليه .

و أكد الدكتور حداد عادل في رسالته للشعب الايراني أنه شارك في التحالف الثلاثي الموسوم تحالف التقدم ، من أجل تكريس اقتدار التيار الاصولي موضحا أن تنحيه عن الاستمرار في دعايته الانتخابية انما جاء حرصا منه لعدم تكرار الحوادث التي تم وقعت في الساعات الاخري من تسجيل المرشحين و انطلاقا من قلقه لحدوث القضايا التي شهدها البلاد خلال فتنة عام 2009 . و شدد حداد عادل علي أنه بذل ما لديه من جهود لترسيخ دعائم التيار الاصولي والتركيز علي حل المشاكل الاقتصادية دون أن يقدم وعودا مغرية أو كاذبة مؤكدا أنه امتنع في الوقت ذاته عن تضخيم الامور و تجاهل الانجازات التي حققتها الثورة الاسلامية و خدمات الحكومات السابقة والتزامه في الوقت ذاته بالسير علي نهج الامام الخميني طاب ثراه و الامتثال لأوامر قائد الثورة الاسلامية . و رأي حداد عادل أن الهدف من تنحيه عن خوض السباق الرئاسي هو مساعدة التيار الاصولي معربا عن أمله بأن يكون الفائز في الانتخابات الرئاسية مرشحا اصوليا . وأعرب حداد عادل عن بالغ شكره لأنصاره الذين بذلوا جهودا مضنية في شتي أرجاء الجمهورية الاسلامية الايرانية لنجاحه و فوزه في الانتخابات كما أشاد بمؤسسة الاذاعة والتلفزيون لتعاونها معه في بث البرامج الانتخابية . ودعا حداد عادل في ختام رسالته الشعب الايراني الي المشاركة الفاعلة في الانتخابات الرئاسية التي ستجري يوم الجمعة المقبل و تسجيل ملحمة سياسية تؤدي الي انتخاب رئيس جمهورية كفوء و يليق بهذا الشعب و يعمل علي ما يحتمه عليه الواجب لخدمة الشعب الايراني و يصبح مصدر عزة و اقتدار هذا الشعب العظيم وضمان استقلال وحرية ايران العزيزة .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار