القاهرة تعتقل جاسوساً مصرياً يعمل لصالح الموساد الصهيوني

كشفت السلطات المصرية يوم أمس السبت عن اعتقال "جاسوس" مصري جديد يعمل لحساب جهاز المخابرات الصهيوني «الموساد» منذ عام 2011 مقدماً خلال الفترة التي تمّ تجنيده فيها معلومات الى كيان الاحتلال الصهيوني وصفتها مصر بـ"الهامة" .

التجسس للموساد

و ذكرت تقارير إعلامية رسمية مصرية أن المحامي العام لنيابة أمن الدولة العليا "هشام القرموطي" أمر بحبس المتهم بالتخابر مع الكيان الصهيوني ، لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات ، و اكتفى موقع " أخبار مصر" ، التابع للتلفزيون الحكومي ، بالقول " إن المتهم ، الذي لم يتم الكشف عن اسمه ، صحاب شركة خاصة" . و أفاد المصدر نفسه بأن التحقيقات المبدئية أظهرت أنه "بعد أن استشعر المتهم بإحكام السيطرة عليه ، و تورطه الكامل مع جهاز المخابرات الصهيوني ، تقدم ببلاغ كاذب و منقوص إلى إحدى الجهات الأمنية ، في محاولة لتأمين نفسه ، مدعياً أنه جاري تجنيده من قبل الموساد الصهيوني" .
كما تبين من التحقيقات أن الجهة الأمنية ، التي تقدم ببلاغه إليها ، أمرته بقطع كافة أوجه التواصل نهائياً مع العناصر الصهيونية ، غير أنه لم يمتثل لذلك و استمر في "نشاطه الآثم بصورة مستترة ، رغبة في جمع المال" . و قام جهاز المخابرات العامة برصد كافة تحركات المتهم ، و مقابلاته مع عناصر الموساد الصهيوني خارج البلاد في عدة دول ، خلال العامين الماضي و الحالي .

 

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار