الشرطة تقمع المتظاهرين و 29جريحاً في اليوم السابع عشر للإحتجاجات المطالبة بإسقاط أردوغان

أصيب 29 متظاهراً على الأقل بجروح عندما استخدمت الشرطة التركية القوة مجدداً لتفريق آلاف المتظاهرين السلميين الذين تدفقوا إلى وسط مدينة اسطنبول مساء أمس و صباح اليوم الاحد و اقتحمت الشرطة ميدان تقسيم الذي يعتصم فيه المحتجون على سياسة حكومة رجب طيب أردوغان .

الشرطة تقمع المتظاهرین و 29جریحاً فی الیوم السابع عشر للإحتجاجات المطالبة بإسقاط أردوغان

و ذكرت وكالات الأنباء ان الشرطة اغلقت ميدان تقسيم وسط مدينة اسطنبول بالقوة مساء أمس بعد أن اقتحم أفراد من الشرطة منتزه غازى المجاور حيث يعتصم المتظاهرون المحتجون منذ أكثر من أسبوعين . و قال سكان في المنطقة لوكالة الأنباء الصينية «شينخوا» أن المئات من الأشخاص في حي "كاديكوي" تجمعوا لعبور جسر البوسفور سيرا على الأقدام باتجاه الجانب الأوروبي من المدينة إلا أن الشرطة التركية قامت بإغلاق الطرق لمنع المحتجين من الوصول إلى الجسر . بدورها ذكرت وكالة «رويترز» الأمريكية للانباء أن نحو ألف متظاهر تجمعوا في حي بيشكتاش على مسافة أقل من 100 متر من مكتب أردوغان كما تجمع العديد من المحتجين في أحياء الجانب الأوروبي من المدينة مثل " اتيلر" و "ميسيديكوي" احتجاجا على سياسة الحكومة التركية . و أظهرت مشاهد بالتلفزيون الرسمي التركي متظاهرين يقطعون طريقاً رئيسياً إلى مطار " اتاتورك" على الطرف الغربي من المدينة كما سار المئات شرقا صوب جسر رئيسي على مضيق البوسفور تجاه ساحة "تقسيم" .

و احتشد الآف آخرون في حي "جيزي" العمالي الذي شهد اشتباكات عنيفة مع الشرطة في التسعينيات في حين تجمع محتجون أيضا في العاصمة انقرة حول منتزه "كوجولو" بوسط المدينة و من بينهم برلمانيون من احزاب معارضة جلسوا في الشوارع في محاولة لمنع الشرطة من اطلاق الغاز المسيل للدموع . و قال اتحاد نقابات عمال القطاع العام في تركيا (الذي يضم نحو 240 ألف عضو نقابة) انه سيدعو لاضراب عام يوم غداً الاثنين . و قد اخلت الشرطة التركية مساء امس حديقة جيزي في ساحة تقسيم في اسطنبول من آلاف المتظاهرين الذين كانوا متجمعين فيها و ذلك بعد ساعتين من انذار جديد وجهه اردوغان للمحتجين لاخلاء المكان .

يذكر أن تركيا تشهد منذ اكثر من اسبوعين مظاهرات شعبية عارمة شارك فيها عشرات الاف الاتراك في اسطنبول وانقرة وعدد من المدن التركية احتجاجا على سياسات رئيس الوزراء زعيم حزب العدالة والتنمية الحاكم رجب طيب أردوغان ما أدى إلى مقتل خمسة أشخاص وإصابة الآلاف .

 

 

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة