خبير في العلاقات الدولية : روحاني لن يغير سياسة ايران ازاء سوريا

أشار الخبير في مجلس العلاقات الدولية في هاروارد "مجيد رفيع زادة" الي دور قائد الثورة الاسلامية في رسم السياسة الخارجية للبلاد و اكد أن الرئيس المنتخب الدكتور حسن روحاني لن يغير سياسة الجمهورية الاسلامية الايرانية ازاء سوريا .

حسن روحانی

كما أشار هذا الخبير في مقال نشره علي الموقع الالكتروني لقناة سي.ان.ان ، الي هذا الواقع وهو أن الرئيس الايراني الجديد لن يقوم بأي تغيير في السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الايرانية بما فيها الاوضاع في سوريا. وتطرق مجيد رفيع زادة الخبير في شؤون الشرق الاوسط والسياسة الامريكية ورئيس المجلس الامريكي الدولي وعضو الهيئة الادارية في مجلس العلاقات الدولية في هاروارد  ، الي السياسة الخارجية التي تعتمدها ايران الاسلامية في عهد الرئيس روحاني خاصة حيال سوريا. وأشار الي تصريحات الرئيس روحاني بشأن التعامل البناء مع الدول الاخري ولهجته السياسية التي تتسم بالليونة موضحا أن الرئيس الايراني الجديد لم يطالب بتغيير السياسة الخارجية لبلاده بما فيها مطالبة الرئيس السوري بالتنحي أو مطالبته بوقف الدعم العسكري والامني والمالي والاستشاري بين طهران ودمشق. وتحدث عن دور قائد الثورة الاسلامية في السياسة الخارجية ورأي أن هذا الدور يعتبر أحد أهم الاسباب في عدم ايجاد أي تغيير علي السياسة الخارجية الايرانية ازاء سوريا حيث أن القائد هو الذي يتخذ القرار بهذا الخصوص وفق ما منحه الدستور الحق في ذلك. 

 

أهم الأخبار الانتخابات الرئاسيه 11
أهم الأخبار