النجم العالمي "ليونل مسي" يقود حملة لمكافحة المالاريا في أفريقا

رمز الخبر: 86775 الفئة: رياضية
مسي 1

أعلن النجم الأرجنتيني ليونل مسي الحائز على جائزة أفضل لاعب في العالم أربعة مرات متتالية أنه يعتزم السفر إلى السنغال ليقود حملة لمكافحة مرض المالاريا في أفريقيا، وأعرب "البرغوث" أنه يشعر بالأسف والألم عندما يعلم أن هناك 180 طفلاً يفارقون الحياة كل 90 دقيقة بسبب مرض المالاريا الذي يمكن التصدي له بسهولة.

يصل نجم الكرة العالمي الأرجنتيني ليونيل ميسي، إلى مدينة سالي على بعد ساعة ونصف من العاصمة السنغالية داكار للمشاركة في تدشين مشروع الحملة المشتركة مع أكاديمية التفوق الرياضي "اسباير" لمكافحة مرض الملاريا في القارة الأفريقية من خلال كرة القدم. الحملة تأتي في إطار التنسيق بين المؤسسة الخيرية التي تحمل إسم  نجم برشلونة ليونيل ميسي والأكاديمية الرياضية العملاقة التي تدير مشروعا كرويا إنسانيا في عشر دول أفريقية ، ضمن البرنامج الكشفي العالمي الخاص بها والذي يحمل شعار "اسباير .. أحلام كرة القدم".

 


وفي حديثه قبل الزيارة المرتقبة إلى السنغال قال النجم ميسي: أعرف أن رحلتي إلى السنغال ستكون صعبة لأنني سأرى المعاناة التي يسببها مرض الملاريا ، ولكنني أدرك أننا لدينا فرصة هائلة لاستغلال قوة وتأثير كرة القدم في المساعدة على إنقاذ الأرواح، كل 90 دقيقة يفارق 180 طفلا الحياة بسبب هذا المرض اللعين في أفريقيا ولكن من الممكن تجنب إصابة كل هؤلاء تقريبا من خلال الشباك التي تثبت على الأسرة (الناموسيات)، كرة القدم تكافح الملاريا من خلال مشروع شديد الخصوصية بالنسبة لي لأنني أعرف أنه سيساعد على إنقاذ الألاف من الأرواح الصغيرة، وأنا سعيد بالمشاركة وأقدم دعمي لذلك.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار