آية الله رفسنجاني : منفذو جريمة 28 حزيران كانوا يهدفون اسقاط الشرعية عن السلطات الثلاث

رمز الخبر: 88103 الفئة: سياسية
اية الله هاشمي رفسنجاني

أكد رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام آية الله الشيخ اكبر هاشمي رفسنجاني اليوم السبت أن هدف منفذي جريمة 28 حزيران هو اسقاط الشرعية عن السلطات الثلاث مشيدا بالشعب الايراني لولائه للثورة الاسلامية بقيادة الامام الخميني طاب ثراه .

و أكد الشيخ رفسنجاني الذي كان يتحدث في جلسة مجمع تشخيص المصلحة اليوم السبت أن الجلسة التي عقدت في ذلك اليوم كان مقررا أن تناقش مسألة‌ الغلاء و وقع الانفجار موضحا أن الموقف الذي اتخذه نواب المجلس الجرحي في الانفجار الاجرامي هو حضورهم جلسة المجلس رغم اصاباتهم البالغة كي لاتسقط هذه الجلسة من حد النصاب و ستبقي هذه الذكري من المواقف المشرفة التي ستبقي خالدة في التاريخ . و أشار الي الدور البناء الذي تركته دماء الشهداء في المجتمع الايراني حيث أن فقدان 72 شهيدا في لحظة واحدة وهم من كبار الشخصيات في البلاد وخاصة آية الله السيد البهشتي طاب ثراه الذي كان له الدور الكبير في صياغة الدستور والمصادقة عليه ليس بالامر اليسير موضحا أنه ورغم فداحة الحادث الا ان تضامن الشعب الايراني مع الامام الخميني قدس سره الشريف كان له الدور الاساس في استمرار الثورة الاسلامية.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار