اللواء فيروز آبادي : لن نضع راية الجهاد المقدس أرضا أبدا

رمز الخبر: 91081 الفئة: سياسية
اللواء فيروز ابادي

شدد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة بالجمهورية الاسلامية الايرانية اللواء السيد حسن فيروز آبادي اليوم الاربعاء في بيان علي أن راية الجهاد المقدس في سبيل العدالة ستبقي ترفرف خفاقة ، و لن يضعها المجاهدون أرضا ابدا .

و أشار اللواء فيروز آبادي في بيانه الذي أصدره اليوم بمناسبة الذكري السنوية الـ 25 لاسقاط طائرة نقل الركاب الايرانية من قبل الطراد الامريكي فينسن عام 1988 الي مختلف مؤامرات ومخططات أمريكا في السر والعلن ضد الثورة الاسلامية داعيا الجيل الصاعد الي معرفة هذه المخططات والمؤامرات. وشدد علي أن الاستكبار العالمي لجأ الي مختلف الحيل والخدع لإسقاط النظام الاسلامي في ايران والقضاء علي الثورة الاسلامية المباركة عبر فرض الحرب التي دامت 8 اعوام وممارسة الضغوط عليها لاركاع الشعب الايراني الا انه تكبد هزيمة نكراء في كل هذه المؤامرات بفضل يقظة وفطنة هذا الشعب المؤمن. وأوضح أن الشعب الايراني استطاع تحقيق كل هذه الانتصارات العظيمة بفضل القيادة الالهية التي كانت تتمثل في ذلك الوقت بوجود مفجّر الثورة المباركة الامام الخميني طاب ثراه ورأي أن هذا الشعب لايزال يواصل نهجه السابق من خلال السير علي نهج خلفه قائد الثورة الاسلامية الحالي سماحة آية الله السيد علي الخامنئي في التصدي لأمريكا الشيطان الاكبر. وشدد علي أن ملف أمريكا الاسود يحتوي علي الكثير من الجرائم العلنية ضد الشعب الايراني معتبرا جريمة اسقاط طائرة نقل الركاب الايرانية ايرباص في مثل هذا اليوم 3 تموز عام 1988 من الجرائم التي لن ينساها أبناء الشعب الايراني أبدا وستبقي ماثلة أمامهم ويحتفظ بها التاريخ في السجل الاسود لأمريكا.‌ وقال " لقد استشهد في مثل هذا اليوم 290 من ركاب الطائرة الايرانية من نساء واطفال ورجال لا لذنب اقترفوه حيث شوهدت جثث أشخاص من بعض الدول الي جانب هؤلاء العزل مما أظهر كذب مزاعم الذين يتشدقون بالدفاع عن حقوق الانسان والحفاظ علي الحريات ". وتابع قائلا " ان الشعب الايراني لايزال يقيم مراسم تأبين لهؤلاء الشهداء الذين لن ينساهم التاريخ أبدا وخاصة عوائلهم الذين يقيمون العزاء في كل يوم 3 تموز ". ودعا أصحاب الضمائر الحية والاوساط الدولية التي تدافع عن حريات الشعوب وحقوق الانسان والحفاظ علي الحرية الي ابداء ردود أفعالهم ازاء الجرائم التي يرتكبها الامريكان بينها انتهاك حقوق الانسان مؤكدا ضرورة ابداء هذه الردود لاجبار أمريكا علي الامتثال للقانون والالتزام بالمواثيق الدولية للحيلولة دون مثل هذه الجرائم المروعة.
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار