في تصريح "تسنيم" ..

مساعد وزير النفط : الحظر ضد 8 شركات للبتروكيمياويات واجه الفشل

رمز الخبر: 93136 الفئة: اقتصادية
عبد الحسین بیات

أعلن مساعد وزير النفط عبد الحسين بيات ان الحظر الذي فرضه الاستكبار ضد 8 شركات للبتروكيمياويات واجه الفشل موضحا أن التقدم الذي حققته الجمهورية الاسلامية الايرانية في هذا المجال حال دون بلوغ المستكبرين أغراضهم المشؤومة .

 أكد بيات الذي كان يتحدث لمراسل القسم الاقتصادي لوكالة "تسنيم" الدولية للأنباء أن ايران الاسلامية أصبحت اليوم إحدي الدول الكبيرة في انتاج وتصدير المشتقات البتروكيمياوية في العالم مشددا علي أن هذا الواقع بات واضحا جليا ولا يخفي ذلك علي أحد. وقال المسؤول " ان الذين يعلنون بأنهم ينوون اللجوء الي فرض الحظر علي البتروكيمياويات لممارسة الضغوط علي ايران الاسلامية انما يظهر مدي تأثير صناعتها ودورها في هذا الخصوص ". وأكد أن فرض الحظر علي البتروكيمياويات أمر مستحيل وذلك نظرا لاستهلاكه في شتي أرجاء العالم بشكل كبير للغاية موضحا ولهذا السبب فإنه لا يمكن فرض حظر أحادي الجانب ولن يخضع للضغوط السياسية. وقال هذا المسؤول " ان ايران تقوم حاليا بتصدير البتروكيمياويات الي اكثر من 60 بلدا اضافة الي قيامها بتصدير المشتقات المستخرجة منها الي أسواق المنطقة ". واستطرد قائلا " ان اعلان المستكبرين فرض الحظر علي 8 شركات للبتروكيمياويات في ايران لم يغير أي شيء في مسير تطوير صناعتها حيث تقوم ايران بتصدير مشتقاتها الي الاسواق العالمية خلال الشهر الماضي " . وأكد أن الشركات التي تم ادراجها في قائمة الحظر هي شركات تابعة للقطاع الخاص موضحا أن لهذه الشركات الحق في رفع شكوي دفاعا عن حقوقها بسبب الأضرار التي لحقت بها جراء هذا الحظر غير القانوني وحكومة الجمهورية الاسلامية الايرانية ستقف الي جانبها لاستيفاء حقوقها. 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار