ايران والصين تؤكدان ضرورة المكافحة الجادة مع جرائم الحرب الالكترونية

رمز الخبر: 93573 الفئة: سياسية
مصطفی محمد نجار

أكدت الجمهورية الاسلامية الايرانية والصين ضرورة المكافحة الجادة مع جرائم الحرب الالكترونية وذلك في اللقاء الذي جمع وزير الداخلية مصطفي محمد نجار ورئيس شرطة شانغهاي باي شايوكانغ (Bai Shaokang).

و أفادت وكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن الوزير نجار أشار الي لقاءاته البناءة مع كبار المسؤولين الامنيين الصينيين في بكين وتوقيع علي اتفاقية أمنية موضحا أن هذه الاتفاقية تنص علي تعاون الشرطة في كلا البلدين. واعتبر الأمن في داخل ايران والصين وكذلك علي مستوي المنطقة بالضروري للغاية مؤكدا أن التعاون بين شرطة البلدين في مجال تبادل المعلومات ونقل التجارب والمكافحة الجادة لجرائم الحرب الالكترونية وخاصة في المجال التجاري من الامور التي علي الطرفين بذل المزيد من الاهتمام تجاهها. بدوره أعرب المسؤول الصيني عن ارتياحه لتوقيع الاتفاقية الامنية بين طهران وبكين مؤكدا أن الحكومة المحلية في شانغهاي تسعي لتنمية تعاونها مع طهران في مختلف المجالات. واعتبر تعاون ايران والصين في مجال مكافحة الجرائم المنتظمة والاجنبية بالمهم للغاية مؤكدا أنه ونظرا لنمو العلاقات الاقتصادية بين بلاده وايران من جهة وزيادة نسبة جرائم الحرب الالكترونية في التبادل التجاري من جهة اخري فإن علي المؤسسات الامنية والشرطة في كلا البلدين أن يربطهما تعاون أكثر.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار