في حديث لـ" دير شبيغل " ...

سنودن : أمريكا بالتعاون مع «اسرائيل» تقفان خلف الهجوم الفيروسي على منشآت ايران النووية

رمز الخبر: 94798 الفئة: سياسية
روبرت سنودن

أكد العميل السابق للمخابرات المركزية الأمريكية ، ادوارد سنودين ، الذي كشف عن البرنامج السري الأميركي لمراقبة الإتصالات و التجسس عليها ، ان الولايات المتحدة ، هي التي شنت الهجوم بفيروس "ستاكسنت" الذي استهدف أجهزة الطرد المركزي النووية الإيرانية.

و أكد سنودن الذي كان يتحدث لمجلة اشبيغل الالمانية أن جهاز الاستخبارات الامريكي والموساد الصهيوني ساهما سوية في انشاء هذا الفايروس لضرب المنشآت النووية الايرانية في منطقة نطنز. وبخصوص التجسس الواسع النطاق في عالم اليوم وتعاون الدول الاخري مع وكالة المخابرات المركزية الامريكية في التجسس أوضح سنودن أن بعض أجهزة الاستخبارات تتجاوز في بعض الاحيان الخطط التي تضعها أمريكا فمثلا المخابرات البريطانية تمتلك نظاما لايعير لحقوق الانسان أي اهتمام. ولدي اجابته علي سؤال هل ان منظمة الامن القومي الامريكية وشركاءها في العالم تملك نظاما يخص الانصات الهاتفي أو مراقبة الاتصالات المكتوبة والشؤون الشخصية قال " ان هذا النظام يعكف علي جمع المعلومات ولكن بشكل محدود للغاية ". وبشأن تعاون الساسة الالمان مع جهاز التجسس الامريكي أكد أن هذا التعاون يتم بشكل جيد حيث أن الامريكان لايواجهون أية مشكلة في موضوع التجسس أو تبادل المعلومات حيث اذا طلب الامريكان معلومات عن شخص يريد السفر في احد المطارات الالمانية فإن هذه السلطات لن تبدي أي مقاومة ازاء ذلك مما يظهر التعاون الجيد بين كلا الطرفين ".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار