سفير ايران : انفجار جنوب بيروت دليل علي عجز الاعداء

رمز الخبر: 95090 الفئة: سياسية
رکن آبادی

دان سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدي لبنان غضنفر ركن آبادي الانفجار الذي وقع في بئر العبد بالضاحية الجنوبية لبيروت و اعتبره دليلا علي عجز الاعداء و أنه تم لتامين اغراض كيان الاحتلال الصهيوني .

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن السفير ركن آبادي اعلن ذلك لدي استقباله في مبني السفارة الايرانية رئيس الشؤون التنفيذية في تجمع علماء المسلمين حسان عبد الله الذي تحدث معه بخصوص التطورات الجارية في لبنان والاوضاع في المنطقة. ودان عبد الله في هذا اللقاء الانفجار الذي وقع في الضاحية الجنوبية من بيروت أمس الثلاثاء معتبرا هذه المنطقة مركزا للمقاومة التي استهدفها الكيان الصهيوني دائما الذي يمكن مشاهدة عملائه في هذا الانفجار الارهابي. وأكد أن اللجوء الي مثل هذه الاعمال لن تؤدي الي أي خلل في مسيرة المقاومة علي الصعيدين الداخلي والاقليمي موضحا فليعلم الذين يتصورون أنهم سيؤثرون علي هذه المسيرة من خلال القيام بمثل هذه الاعمال أنهم علي خطأ ولافائدة من وراء هذه الممارسات حيث أنهم أصبحوا أبغض الناس لدي شعوب المنطقة. بدوره دان سفير ايران هذا العمل الارهابي الجبان وشدد علي أن اللجوء الي مثل هذه الاعمال الاجرامية انما يظهر عجز الاعداء في تحقيق أهدافهم المشؤومة. وأكد ضرورة الحفاظ علي الانسجام الوطني في لبنان لمواجهة الكيان الصهيوني ورأي أن هذا الكيان هو المنتفع الوحيد من زعزعة الامن والاستقرار في دول المنطقة وان مما لاشك فيه هو أن الصهاينة وعملاءهم في لبنان هم الذين يقفون وراء هذا الانفجار.

  

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار