أحمدي نجاد : أبرز مجالات صناعة النفط تدار بيد الشعب الايراني

رمز الخبر: 95910 الفئة: سياسية
احمدی‌نژاد

اشار رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد اليوم الخميس الي انسحاب الشركات الاجنبية العاملة علي صعيد صناعة النفط في ايران علي مر السنوات الثماني الماضية ، و قال انه يمكن الاعلان اليوم ان جزء مهما من هذه الصناعة بات يدار من قبل الشعب الايراني بفضل جهود خبراء وعمال صناعة النفط.

و اكد الرئيس احمدي نجاد اليوم في مراسم تدشين ثلاثة مشاريع عمرانية وفي مجال البني التحتية في محافظة هرمزكان ، ضرورة بناء ايران الاسلامية بهمم و قدرات الايرانيين ، مشددا علي امكانية هذا الامر، وقال: انه قبل 8 سنوات واوائل تشكيل الحكومة التاسعة، انسحبت الشركات النفطية الاجنبية العاملة في ايران، من المشاريع النفطية الايرانية متصورة بان عجلة صناعة النفط الايرانية ستتوقف. واشار رئيس الجمهورية الي ان الحد الاكثر للاستثمارات السنوية لهذه الشركات في ايران كان اقل من 1.5 مليار دولار، موضحا بان هذه الشركات كانت تتصور ان النفط الايراني ارث لها، وتدعي الشراكة في هذه الثروة التي وهبها الباري تعالي للشعب الايراني، وتعتقد بذريعة الاستثمار وبفرض الشروط سياسية علي ايران، ان جزءا مهما من عوائد النفط يعود لها . واكد الرئيس احمدي نجاد ان كل نشاطات صناعة النفط تقريبا وبفضل جهود الخبراء والعاملين في صناعة النفط الايرانية، تنجز علي يد الخبراء الايرانيين، موضحا انه بمعدل كل عام تم توظيف 15 مليار دولار كاستثمارات في صناعة النفط خلال السنوات الثماني الماضية . وصرح رئيس الجمهورية : بطبيعة الحال يوجد في الوقت الحاضر عدد من الشركات الاجنبية العاملة في صناعة النفط لكنها تعمل بشروط متساوية وبدون فرض شروط سياسية، معتبرا هذا الامر تاكيدا لعظمة ومقدرة الشعب الايراني وازدهار كفاءاته . و اوضح بان سرعة النمو والتقدم في ايران عالية جدا في الوقت الحاضر، واضاف ان سبب استياء ضامري الشر للشعب الايراني واخلاقهم السيئة ضد هذا الشعب هي هذه السرعة في النمو والتطور الذي حققه الشعب الايراني ولو لم يحقق هذا الشعب كل هذا التقدم لما كان هناك سبب لممارسة الضغوط ضده . و قال رئيس الجمهورية : نشكر الباري تعالي علي تقدم مسيرة الشعب الايراني الي الامام في الوقت الحاضر، ورغم ان الاعداء وضعوا العراقيل وعقدوا الظروف امام الشعب الايراني، الا انه تغلب علي كل المصاعب لانه شعب عظيم يحظي بتاريخ عريق يعود الي 7 الاف سنة. واشار الرئيس احمدي نجاد في جانب اخر من كلمته الي تدشين مشاريع عمرانية وفي مجال البني التحتية في هرمزكان، وقال ان نفط حقل ˈهنكامˈ يتميز بجودة عالية جدا وما انجز فيه قيم جدا . و اشار الرئيس احمدي نجاد الي الاعمال المعقدة جدا والكبيرة من الناحية التقنية التي انجزت لرفع حجم انتاج حقل ˈهنكامˈ النفطي في قاع البحر وفي منطقة تبلغ سرعة حجم المياه 2.5 متر في الثانية، تم حفر ووضع منشآت استخراج ونقل النفط والغاز. كما اشار رئيس الجمهورية الي مشروع رفع الطاقة الاستيعابية لرصيف المنطقة الاقتصادية الخاصة بالخليج الفارسي وكذلك تدشين احواض بناء وصيانة السفن العملاقة، موضحا ان هذه المشاريع متطورة جدا من الناحية التخصصية والتقنية وتشكل خطوة كبيرة في مسيرة الاتكاء علي الذات وتقدم الشعب الايراني.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار