يورونيوز : مرسى أهدر صفقة سياسية مع أحزاب المعارضة فى نيسان الماضي

رمز الخبر: 99617 الفئة: دولية
محمد مرسی

قال دبلوماسيون غربيون اليوم الاربعاء " إن الرئيس المصري المعزول محمد مرسى ربما كان سيبقى على رأس السلطة فى مصر حتى اليوم لو كان اغتنم صفقة سياسية تمت فى نيسان الماضى مع أحزاب المعارضة، بوساطة الاتحاد الأوروبى ".

و ذكرت شبكة "يورونيوز" الأوروبية، فى إطار تحليل سياسى أذاعته اليوم ، أن مرسى والإخوان المسلمين أهدروا عرضا لسد الفجوة السياسية العميقة فى البلاد، وذلك لاقتناعهم بأن انتصارهم فى الانتخابات أعطاهم أساسا كافيا للحكم . وأوضحت الشبكة أنه وفقا لحل وسط تم التوصل إليه فى ابريل الماضى بعد أشهر من الدبلوماسية المكوكية التى قام بها مبعوث الاتحاد الأوروبى برناردينو ليون، وافقت ستة أحزاب من جبهة الإنقاذ على خوض الانتخابات البرلمانية التى كانوا قد هددوا بمقاطعتها . وفى المقابل، كان يتعين على مرسى تغيير رئيس الوزراء هشام قنديل وخمسة وزراء آخرين لتشكيل حكومة تكنوقراط، بالإضافة إلى إقالة النائب العام وتعديل قانون الانتخابات ليحظى بموافقة المحكمة الدستورية . ولفتت الشبكة إلى أن موقف مرسى لم يتغير ، ودعا مجددا إلى حوار غير مشروط و دون جدول أعمال واضح، مشددة على أنه لو كان وافق على هذه الخطوة التى من شأنها إعادة الثقة بين طرفى السلطة والمعارضة ربما كان مازال يتولى مقاليد السلطة فى البلاد حتى الآن.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار