جزائري يدعوأمريكاالى دفع ثمن جرائمها وممارستها ضد ايران

رمز الخبر: 99729 الفئة: سياسية
العميد مسعود جزائري

اشار العميد جزائري مساعد هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة اليوم الاربعاء الى تصريحات بعض المسؤولين الامريكيين لاقامة العلاقات مع ايران ، و قال ان هنالك الكثير من الديون المترتبة على امريكا للجمهورية الاسلامية الايرانية ، و ليس امام واشنطن الا ان تقوم بتسديدها .

و لفت العميد جزائري الى الجرائم الاميركية ضد الشعب الايراني و اعتبر الحرب المفروضة من قبل نظام صدام المقبور ضد ايران بانها كانت حصيلة لفكر وسياسات الادارة الاميركية في حينها . و اضاف ان المساعدات التي قدمتها الادارة الامريكية لنظام البعث الصدامي على مدى سنوات الحرب المفروضة (1980-1988) والهجوم على المنصات النفطية الايرانية واسقاط الطائرة المدنية الايرانية (ايرباص) التي كانت تقل 290 شخصا ، تعتبر جانبا واحدا فقط من جرائم الادارة الامريكية التي بقيت لحد الان دون تسوية ، ومن المؤكد ان على امريكا ان تدفع ثمن ذلك . و تابع مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة ، قائلا : منذ انتصار الثورة الاسلامية وتاسيس الجمهورية الاسلامية الايرانية لم تفت امريكا الشيطان الاكبر لحظة واحدة للاضرار بايران ، و سوف لن ينسى الشعب الايراني ابدا العقبات التي وضعها البيت الابيض في طريق الشعب الايراني . و اعتبر جزائري احداث فتنة العام 2009 التي تلت الانتخابات الرئاسية الايرانية السابقة من امثلة المحاولات الاميركية لضرب الجمهورية الاسلامية والشعب الايراني ، و اضاف ان الوثائق الكثيرة المتوفرة تؤكد المشاركة الحقيقية للامريكيين في التخطيط و ادارة تلك الاحداث و من هنا فان على الادارة الاميركية تحمل المسؤولية فيما يتعلق بحياكة ذلك الانقلاب . و في جانب اخر من تصريحه ، قال العميد جزائري : رغم الضغوط الكبيرة التي تمارسها امريكا و حلفاؤها ضد المقاومة في المنطقة .. الا ان هذه المقاومة مازالت تتابع بحيوية وثبات اهدافها الالهية والانسانية وان مسيرة الاحداث تشير الى المزيد من النجاحات للمقاومة مستقبلا . 
وفيما يتعلق بسوريا قال مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة، ان مقاومة الحكومة والشعب السوري امام العدوان الذي يقوم الاجانب واعداء سوريا ستثمر بالتاكيد ، و سيضطر المهاجمون الى التراجع لا محالة . و اضاف : ان مصدري الارهاب الى سوريا هم المسؤولون عن دماء الشعب السوري المراقة على الارض ، و عليهم ان يدركوا بان هذه الدماء المراقة بغير حق ، ستحيق بهم ، ومن المؤكد ان عودة الارهابيين الى احضان سادتهم ستخلق موجة من الارهاب لهم .
ووجه مساعد الاركان العامة للقوات المسلحة حديثه الى شعوب اميركا واوروبا منوها الى بعض الاحداث التاريخية ، قائلا : اذا لم تمنعوا اليوم اعتداءات حكوماتكم بحق سائر الشعوب والمجتمعات فلربما لا يمكنكم ان تكونوا في مامن من غضب الاخرين مستقبلا .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار