نصر الله يدعو إلى حضور كبير لإحياء يوم القدس العالمي

رمز الخبر: 108493 الفئة: انتفاضة الاقصي
السيد حسن نصر الله

دعا الأمين العام لحزب الله لبنان سماحة السيد حسن نصرالله إلى حضور جماهيري كبير لإحياء يوم القدس العالمي و قال : نتيجة لاحداث المنطقة يجب ان تكون هناك عناية خاصة لإحياء يوم القدس العالمي للتأكيد على اهميتها ونحتاج اكثر من اي سنة مضت ان يكون الحضور مميزا .

و في كلمة له خلال مراسم إحياء ثالث ليالي القدر المباركة في ضاحية بيروت الجنوبية ، اضاف سماحته : "يوم الجمعة كما تعرفون هناك مناسبة يوم القدس العالمي ، التي دعا إليها الإمام الخميني(رض) نحن قبل حرب تموز أي حرب 2006 ، كان لدينا إحياءات ضخمة وكبيرة جداً لهذا اليوم، وعروض عسكرية وكان الناس يحضرون وبإقبال كبير" . و اردف سماحته : "بعد الـ 2006 أي بعد الحرب ، و لسبب أن الوضع بيننا و بين «الإسرائيلي» أصبح وضعاً مختلفاً ، يعني الحيثيات هي حيثيات أمنية مع «الإسرائيلي» بالدرجة الأولى ، مع وجود حسابات سياسية داخلية مؤثرة ايضا ، لكن الإعتبار الأساسي هو اعتبار أمني مع «الإسرائيلي» ـ لأنه في النهاية بسبب حرب تموز يعني يوجد ثأر تاريخي كبير بيننا و بين «الإسرائيلي» ، و «الإسرائيلي» يترصد بنا جميعاً ، بقياداتنا وكوادرنا ووجودنا وكياننا ، مثلما إستهدفوا الشهيد القائد الحاج عماد مغنية رحمة الله عليه وآخرين ـ في النهاية هذا الشكل من الإحياء نحن تجاوزناه لأن المنطق والعقل يقول والمسؤولية الشرعية تقول: أنك أنت في جبهة مفتوحة  مع عدو غاضب و جريح و يريد أن يثأر منك ، لا تستطيع أن تجمع له آلاف العسكر والقيادات والكوادر وتضعها له في محل واحد، وتقول له تفضل، إعمل الذي تريد" . و تابع السيد نصر الله قائلا : "أنا أريد أن أتوجه إليكم عبر الشاشة ، و لكل الذين يحضروننا الآن ، سواءً بالمساجد والذين يفتحون الشاشة أو في البيوت، خصوصاً في منطقة بيروت، بيروت الكبرى والجبل والمناطق المحيطة، وفي بيروت ـ الآن لا نريد أن نُعذب أهل الجنوب وأهل البقاع وأهل الشمال وأهل المناطق البعيدة ـ أنا أُريد أن أؤكد أهمية الحضور هذا العام في مجمع سيد الشهداء ، حيث سنحيي المناسبة في مجمع سيد الشهداء ، لأنه هذا العام ونتيجة الأحداث التي تحصل في المنطقة والتطورات التي تحصل في المنطقة، أنا أعتقد أنه يجب أن يكون هناك عناية خاصة ، وحضور مميز وكبير لنا جميعاً في إحياء هذه المناسبة، للتأكيد على معانيها التي أراد الإمام الخميني(رض) من خلال إعلانه يوم القدس أن يؤكد على معانيها، ونحن نتيجةً للتطورات في المنطقة نحتاج أكثر من أي سنة مضت، خصوصاً بعد 2006، لأن يكون لدينا حضور مميز إن شاء الله،هذا طبعاً كما يقولون أملنا الكبير الدائم فيكم، إن شاء الله يكون هذا الحضور لنعبر عن هذه المعاني ولنعبر عن هذا الموقف وعن هذا الإتجاه".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار