سلطات النظام الخليفي تعتدي على منزل الشيخ علي سلمان

رمز الخبر: 108544 الفئة: الصحوة الاسلامية
الشيخ علي سلمان

افادت مصادر وكالة تسنيم الدولية للانباء بأن ميليشيات و جلاوزة نظام ال خليفة القمعي الحاكم في البحرين اعتدت فجر الثلاثاء على منزل سماحة الشيخ علي سلمان الأمين العام لجمعية الوفاق الوطني الاسلامية كبرى حركات المعارضة البحرينية في منطقة "البلاد القديم" و قامت بازالة كاميرات المراقبة من كل اطراف و جهات المنزل .

و بدأت تهديدات بعض اعضاء المجلس الوطني لقيادة المعارضة تترجم على الارض عبر مليشيات النظام الخليفي التي سارعت في الاعتداء على منزل الامين العام لجميعة الوفاق الشيخ علي سلمان في منطقة البلاد القديم وقامت بازالة كاميرات المراقبة من كل اطراف و جهات المنزل . وقد رصدت احدى الكاميرات بعض اللقطات للملثمين قبل الاعتداء على منزل الشيخ سلمان . ودفع هذا الاعتداء الى مطالبة جمعية الوفاق ، المجمتع الدولي بتحمل المسؤولية في توفير الحماية للشعب البحريني و قياداته و رموزه من القمع و الفتك ، مؤكدة ان الحملة التحريضية الطائفية من قبل النظام و اعوانه تحولت الى عملية اعتداء خطيرة على منزل الشيخ سلمان .
و في بلدة السهلة ، اقدمت الميليشيات المدنية الخليفية على دهس احد المتظاهرين بسيارة مدنية وسحلته الى مسافة بعيدة ما تسبب له بكسور ونزيف حاد فيما وصف ناشطون حالة المصاب بالحرجة حيث تم نقله الى المستشفى و وضع في غرفة الانعاش .
كما اقدمت الميليشيات الخليفية على اعتقال الناشط محمد حسن سديف خلال حملة مداهمات في سترة .
بدورها حملت حركة الحريات والديمقراطية "حق" النظام مسؤولية سلامة امنيها العام حسن مشيمع بسبب منعه من العلاج . و دعا المتحدث باسم الحركة عبد الغني الخنجر الحكومة الى توفير العلاج للمشيمع و باقي المعتقلين ، محملا حلفاء النظام الخليفي من الاميركيين و البريطانيين و الاحتلال السعودي المسؤولية عن هذه الجريمة . و طالب الخنجر المفوضية السامية لحقوق الانسان بالضغط على السلطة للافراج عن مشيمع كونه من معتقلي الرأي . وكان ولي عهد النظام الخليفي سلمان بن حمد ال خليفة قد اعترف بفشل الحكومة في الحل الامني لاخماد الاحتجاجات المستمرة منذ عامين و نيف .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار