امام جمعة طهران : المقاومة هي السبيل الوحيد لحل القضية الفلسطينية

رمز الخبر: 109368 الفئة: انتفاضة الاقصي
سید احمد خاتمی

أشار امام جمعة طهران المؤقت ايئ الله السيد احمد خاتمي اليوم الجمعة الي مسيرات يوم القدس العالمي أن الشعوب الاسلامية اعلنت اليوم تضامنها مع الشعب الفلسطيني عبر هتافها "الموت لأمريكا" و "الموت لـ«اسرائيل» و اظهارها كراهيتها للاستكبار العالمي وأذنابه.

و اعتبر سماحته في الخطبة الثانية لصلاة الجمعة التي اقيمت في جامعة طهران ، المقاومة السبيل الوحيد لحل القضية الفلسطينية فقط ورأي أن كل محادثات التسوية تهدف الي تثبيت وجود الكيان الصهيوني واضفاء طابع شرعي عليه وبالتالي توفير زاوية آمنة لهذا الكيان الغاصب. ووصف السيد خاتمي المشاركة في مسيرات يوم القدس العالمي التي أعلنها مؤسس النظام الاسلامي ومفجر ثورة الشعب الايراني المسلم من الباقيات الصالحات التي تدرج في صحيفة أعمال الانسان المسلم. وأشار امام الجمعة المؤقت في طهران الي كلام أمير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليهما السلام وهو يوصي ولديه الامامين الحسن والحسين عليهما السلام قوله " كونا للظالم خصما وللمظلوم عونا " معتبرا الشعب الفلسطيني مصداقا لهذا الكلام حيث أنه يعيش منذ اكثر من 60 عاما في ظل الاحتلال ومن شرد من أرضه حيث يوجد 5 ملايين لاجيء فلسطيني وبين معتقل في سجون الصهاينة منهم 250 طفلا وفتي اضافة الي الاوضاع المزرية التي يعيشها الفلسطينيون في داخل أرضهم المحتلة. وأشار سماحته الي الدعم السخي لأمريكا لهذا الكيان اللقيط  مشددا علي أن هذا البلد يقدم وللأسف الشديد كل أنواع الدعم لمثل هذا الكيان وسط صمت مطبق يلتزمه المسلمون. وقال سماحتة " ان الانكي من كل هذه المصائب هو أن البعض يلهث وراء السلام مع كيان غاصب احتل ارضهم منذ اكثر من 60 عاما ويتوقعون أن الصهاينة سيعيدون اليهم أراضيهم ". وأشاد السيد خاتمي بالمقاومة الاسلامية التي لقنت المعتدين الصهاينة المحتلين درسا في الحرب التي شنوها علي أهالي غزة ودامت 20 يوما مؤكدا أن هؤلاء الابطال الاشاوس سجلوا بمقاومتهم الباسلة الشجاعة صفحة جهادية بيضاء ناصعة وكبدوا أعداء الامة وشرذمة الخلق خسائر جسيمة جعلتهم يحسبون النهار ليلا . 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار