العثور على ثلاث جثث تعود لضحايا انتفاضة عام 91 غربي النجف الاشرف

رمز الخبر: 117059 الفئة: دولية
مقابر بالنجف الاشرف

أعلن مجلس محافظة النجف الاشرف بالعراق ، العثور على ثلاث جثث تعود لضحايا استشهدوا في انتفاضة الشعب العراقي عام 91 غربي المحافظة ، فيما أكد أن الموقع سلم لوزارة حقوق الإنسان لاحتمال وجود رفات جثث أخرى في ذات الموقع .

و قال نائب رئيس مجلس محافظة النجف "لؤي الياسري": " ان سائقي الجرافات في الطريق القوسي المحاذي لبحر النجف غربي المحافظة عثروا، أثناء عملهم في الموقع على رفات ثلاث جثث تعود لضحايا انتفاضة عام 1991، فضلا عن ملابس تعود لأطفال ونساء " . و رجح الياسري "العثور على رفات جثث أخرى في الموقع"، مؤكدا ان "الموقع سلم لمكتب وزارة حقوق الإنسان في المحافظة لاحتمال وجود رفات جثث أخرى في ذات الموقع". وكانت المفوضية العليا لحقوق الإنسان أعلنت في ( 10 تموز 2013)، عن اكتشاف مقبرة جماعية لضحايا الانتفاضة الشعبانية في عام 1991 في النجف، مشيرة إلى أنها تضم رفات المئات من أبناء المحافظة.ودعا مكتب وزارة حقوق الإنسان في النجف في (29 ايار 2012)، ضحايا الإرهاب وذوي ضحايا النظام البائد إلى مراجعته لإجراء فحص الحمض النووي (DNA)، بهدف التعرف على رفات الضحايا الذين استشهدوا في الانتفاظة عام 91 لضمان حقوقهم. يشار إلى أن المئات من أهالي النجف 160 كم جنوب العاصمة بغداد ، تعرضوا إلى الاعتقال خلال الثمانينات بتهمة الانتماء إلى حزب الدعوة الاسلامية الذي يتزعمه نوري المالكي فيما لقي المئات حتفهم في عملية إعدام جماعي أعقبت دخول القوات الحكومية القمعية للمدينة عقب انتفاضة آذار عام 1991 .

الجدير بالذكر أن محافظة النجف تضم العديد من المقابر الجماعية لضحايا النظام البائد تم الكشف عن بعضها فيما تعمل فرق التنقيب عن المقابر الجماعية التابعة لوزارة حقوق الإنسان بالكشف عن بقية المقابر.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار