عبداللهيان : المجازر وأعمال القتل والقمع التي تشهدها مصر مرفوضة

اشار مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية امير حسين عبد اللهيان الى التطورات الاخيرة التي شهدتها مصر ، لاسيما امس عند تدخل قوات الشرطة لفض الاعتصام بميدان رابعة العدوية ، و قال في تصريح اليوم الخميس ، ان اعمال القتل و القمع الواسع في مصر غير مقبولة و مرفوضة .

امیر حسین عبد اللهیان

و اضاف الدكتور عبداللهيان اليوم في تصريحه لوكالة تسنيم الدولية للانباء ، ان منع الاعتصامات السلمية باستخدام اساليب دموية ، لا يليق بالمجتمع المصري الاسلامي والحضاري . و لفت عبد اللهيان الي ان اعداء مصر يسعون الي اثارة حرب اهلية في مصر ، مؤكدا ان الجيش المصري يجب ان يبقي قويا وصامدا في مواجهة كيان الاحتلال الصهيوني . واعلن مساعد وزير الخارجية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم عودة الديمقراطية والحوار الوطني في هذا البلد سريعا . و اكد عبداللهيان ان مسؤولية جسيمة تقع اليوم على عاتق علماء الدين والمؤسسات السياسية والحكومية والنخب المصرية للمساعدة بوقف العنف . كما اكد مساعد الخارجية ان التدخل الاجنبي الصارخ في شؤون مصر مرفوض ويتنافي مع اهداف الثورة المصرية . 
وكان الجيش المصري بدأ يوم امس الاربعاء عمليات واسعة لفض اعتصام الموالين للرئيس المصري المخلوع محمد مرسي في ميدان رابعة العدوية و النهضة بالقاهرة حيث افضت اشتباكات الجيش مع انصار مرسي الي مقتل واصابة المئات من ابناء الشعب المصري .

الأكثر قراءة الأخبار ايران
أهم الأخبار ايران
أهم الأخبار