في حوار تلفزيوني ..

ظريف : فليتمان جاء بمهمة خاصة بشأن الأزمتين السورية والمصرية

رمز الخبر: 127560 الفئة: سياسية
محمد جواد ظریف

أشار وزير الخارجية الدكتور محمد جواد ظريف الي زيارة جيفري فليتمان مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية الي الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤكدا أنه جاء في مهمة خاصة بشأن الأزمة السورية والمصرية وأجري عدة لقاءات مع المسؤولين الايرانيين.

و أكد الوزير ظريف الذي كان يتحدث في برنامج تلفزيوني بثته القناة الاولى للتلفزيون الايراني أن فيلتمان الذي التقي به شدد علي ضرورة تسوية الازمة في سوريا وذلك لأن التدخل الاجنبي في هذا البلد لا يحل المشكلة بل يتم ذلك عبر الحلول السياسية فقط. وأوضح وزير الخارجية قائلا " ان مايبعث علي الأسف هو أن سوريا تواجه في الوقت الحاضر حربا شرسة راح ضحيتها الكثير من المدنيين الأبرياء العزل ويتم استخدام الاسلحة الكيمياوية ". وأكد ظريف أن الجمهورية الاسلامية الايرانية التي تعتبر احدي ضحايا استخدام هذه الاسلحة الفتاكة ونشرت وثائقها في الآونة الأخيرة تدين استخدامها بالرغم من تزويد الغرب ديكتاتور العراق بهذه الاسلحة ابان الحرب التي فرضها علي الشعب الايراني ودامت ثمانية أعوام. ولدي اجابته علي سؤال عن سبب العداء الذي تضمره أمريكا لسوريا قال وزير الخارجية " ان مايشهده هذا البلد من حوادث انما تهدف الي خدمة مصالح الامريكان الذين لايريدون سوي تحقيق أهدافهم عبر زرع بذور الفرقة والخلافات الطائفية ". وأشار ظريف الي السياسة التي تعتمدها ايران ازاء دول الخليج الفارسي مشددا علي أن طهران تربطها مصالح مشتركة مع كل دول المنطقة حيث تواجه تهديد التطرف الذي يحدق بهذه الدول. وأعرب وزير الخارجية عن بالغ أسفه لدعم البعض التيارات المتطرفة والانظمة المتعنتة مثل صدام والقاعدة وطالبان التي أصبحت المشكلة التي تهدد حياة الناس. وتطرق رئيس الجهاز الدبلوماسي في البلاد الي الحرب الداخلية التي تواجهها المنطقة مؤكدا أن الجمهورية الاسلامية الايرانية التي كانت ضحية استخدام صدام الاسلحة الكيمياوية التي أهداها اليه الغرب تحذر المجموعات من أي بلد كانت أن تبعات غزو دول المنطقة ستعود بالضرر لتلك الدول الغازية مهما كانت الذريعة. 
 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار