برلمان بريطانيا يسقط مشروع كاميرون و وزير دفاعها يؤكد : لن نشارك في أي عمل عسكري ضد سوريا

وجه مجلس العموم البريطاني يوم امس الخميس ، صفعة لرئيس الوزراء ديفيد كاميرون برفض اكثرية اعضاء المجلس مشروع الحكومة بالمشاركة في توجيه ضربة عسكرية ضد سوريا ، فيما اكد وزير الدفاع البريطاني فيليب هاموند ليل الخميس الجمعة ان بريطانيا لن تشارك في أي عمل عسكري ضد سوريا بعد خسارة الحكومة على نحو غير متوقع إقتراع البرلمان حول هذه المسألة .

برلمان بریطانیا یسقط مشروع کامیرون و وزیر دفاعها یؤکد : لن نشارک فی أی عمل عسکری ضد سوریا

و أبلغ هاموند برنامج (نيوز نايت) لتلفزيون هيئة الاذاعة البريطانية BBC : "كنت آمل في ان تنجح حججنا .. لكننا نتفهم انه يوجد قدر هائل من الارتياب بشان التورط في الشرق الاوسط" . و قال هاموند ان الولايات المتحدة -وهي حليف رئيسي- ستشعر بخيبة أمل ان بريطانيا "لن تشارك" . و اضاف قائلا : "لا أتوقع ان عدم مشاركة بريطانيا سيوقف أي عمل" .

وعلى الفور ، تعهد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون باحترام قرار البرلمان و عدم تخطي إرادته بأن يوافق على ضربة عسكرية ضد سوريا . و اكد كاميرون إثر التصويت انه يدرك شكوك الرأي العام والبرلمان تجاه العمل العسكري ضد سوريا ، و قال : من الواضح ان المشرعين لا يريدون ان تشارك بريطانيا في مثل هذا العمل العسكري ، و ان حكومته ستتصرف في ضوء ذلك .

الأكثر قراءة الأخبار الدولي
أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة