بروجردي : العدوان على سوريا بداية لأزمة خطيرة بالشرق الأوسط أول من سيتضرر منها هو «اسرائيل»

رمز الخبر: 132209 الفئة: سياسية
بروجردی

أعلن الدكتور علاء الدين بروجردي رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشوري الإسلامي ، اليوم الثلاثاء ، أن الكيان الصهيوني سيكون أول من ستصيبه أضرار العدوان علي سوريا ، داعيًا إلي تضافر الجهود من أجل الحيلولة دون وقوع فاجعة مرتقبة في المنطقة ، ومحملاً الدول التي أوصلت السلاح الكيميائي إلي العصابات الإرهابية المسلحة في سوريا ، مسؤولية وعواقب هذا الفعل .

و جاءت تصريحات بروجردي في اعقاب لقائه وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور اليوم الثلاثاء في إطار زيارته المستمرة للبنان حيث استعرض الجانبان  التطورات علي الساحتين الإقليمية و الدولية لا سيما ما يتعلق بالأزمة السورية والتهديدات الأمريكية بشن عدوان عسكري علي سوريا ، وتداعيات ذلك علي المنطقة والعالم .
و أوضح بروجردي للصحافيين قائلاً : ˈكما تعرفون جميعًا فإن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تترأس في هذه الفترة منظمة دول عدم الانحياز، ومن هنا تطرقنا و شددنا مع الوزير منصور علي أهمية بذل المساعي الحميدة وتضافر الجهود من قبلنا جميعًا ، و كانت وجهات النظر متفقة تمامًا مع الوزير منصور حول مقاربتنا للتهديدات والأخطار التي تهدد هذه المنطقة ومن خلال المؤامرات التي تحاك ضد أمنها واستقرارها واستتباب الأمور فيها من قبل الولايات المتحدة سواء فيما يتعلق بسوريا أو لبنان أو بكل دول المنطقةˈ. وأضاف : ˈإن النقطة الأساس في هذا المجال هي أن نتضافر جميعًا من أجل الحيلولة من دون ابتلاء هذه المنطقة بفاجعة أو مصيبة مرتقبة . و نحن نأمل أنه كما بادر الرئيس الأميركي باراك أوباما إلي تصرف عقلاني ولم يتسرع في مجال اتخاذ القرار بتوجيه عدوان عسكري ضد الجمهورية العربية السورية ، و نأمل أن يتحلي الكونغرس الأميركي بالدرجة نفسها من ضبط النفس والعقلانية بالشكل الذي يحول دون وقوع مسائل تهدد أمن المنطقةˈ. و حذر بروجردي بأن قيام عدوان عسكري خارجي علي سوريا من شأنه أن يكون بداية نشوب أزمة خطيرة في منطقة الشرق الأوسط والطرف الأول الذي ستصيبه أضرار مثل هذه الأزمة هو الكيان الصهيونيˈ .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار