ليبيا تحولت الى حاضنة للارهاب ، ومصدر صداع للكثيرين

رمز الخبر: 146745 الفئة: دولية
ليبيا

تحت عنوان "وضع متفجر في ليبيا التي تحولت الى حاضنة للارهاب" نشرت صحيفة المنار المقدسية مقالا ، تطرقت فيه الى الوضع الحالي في ليبيا ، واصفة اياه بالمتفجر والذي لا يقل خطورة عما يحدث في ساحات اخرى بالمنطقة .

واكدت ان الارهاب في ليبيا سيكون مصدر صداع لاوروبا وللمصالح الامريكية، وسينتقل من هذه المنطقة الى مناطق بعيدة ، حيث أن علاج حالة الفوضى والفراغ الأمني الذي تعاني منه ليبيا سيحتاج الى سنوات طويلة قادمة ، والى نظام قوي وهذا لن نراه على المدى القريب،

واضافت الصحيفة ان ليبيا منذ اسقاط نظام القذافي تحولت الى مخزن كبير للسلاح من كافة الانواع ، والفوضى تنزلق يوميا من هذا البلد الى ساحات مجاورة، اذ باتت مصدر الصداع للجزائر وتونس، كما تشكل ليبيا ومعها السودان المصدر الاساسي لتهريب السلاح الى مصر.
كما اضافت أن الولايات المتحدة التي تثق بأقوال رئيسها بأنه لن يقبل أن تطأ قدم جندي أمريكي أرضا خارج بلاده من أجل القتال، بعد ما حدث في العراق وافغانستان، قد تتجه الى تبني هذا الخيار مضطرة لأن اسلوب الطائرات بدون طيار قد لا يحل المشكلة في ليبيا، ففي اليمن نظام متعاون قادر على حد كبير أن يشكل قوة أرضية موازية للقوة الامريكية الجوية ، ولكن، في ليبيا لا يمكن الاعتماد على عصابات مسلحة ، تنتظرعائداتها المالية وتعمل باسلوب الارتزاق. وهذا يعني أن الغرب قد يجد نفسه مضطرا الى الزج بابنائه على رأس قوة عسكرية مشتركة لاستئصال الارهاب من ليبيا وانهاء حالة الفوضى، وقد تكون هذه الشراكة مع منظمات اقليمية في المنطقة كالاتحاد الافريقي، لكن الخسائر ستكون كبيرة، خاصة وان بعض العصابات التي تسيطر على مناطق مختلفة في ليبيا، بدأت تستقطب وتوفر الحماية والملجأ لقيادات من القاعدة، استشعرت خطر الملاحقة التي تتعرض لها في اليمن ومناطق اخرى، واستنادا الى معلومات استخبارية فان ثلاثة من قيادات القاعدة في اليمن وصلت الى ليبيا نهاية شهر آب الماضي، وحتى الان لم يتم رصد المكان الذي انتقلت اليه هذه القيادات داخل الاراضي الليبية ، بمعنى أن ليبيا تحولت الى "حاضنة" للارهاب.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار