الطيران الحربي الصهيوني ينتهك حرمة الأجواء اللبنانية

رمز الخبر: 147692 الفئة: دولية
طائرات الکیان الصهیونی

واصل الطيران الحربي الصهيوني انتهاكاته للسيادة اللبنانية باختراقه أجواء لبنان والتحليق فوق العديد من مناطقه منتهكا بذلك أيضا القرارات الدولية وخصوصا القرار 1701 القاضي بوجوب وقف هذه الانتهاكات والامتناع عن كل الأعمال العدائية ضد لبنان.

و قد حلقت الطائرات الحربية الصهيونية حلقت قبل ظهر اليوم الاثنين فوق مختلف المناطق الجنوبية لا سيما الحدودية منها وعلي مستوي متوسط الارتفاع في طلعات متكررة بلغت في إحداها أجواء العاصمة اللبنانية بيروت وصولاً إلي أجواء مدينتي بعلبك والهرمل في شمال شرق لبنان.

وفي سياق متصل أعلنت قيادة الجيش اللبناني في بيان لها اليوم أن طائرتي تجسس صهيونيتين اخترقت إحداهما الأجواء اللبنانية صباح أمس الأحد من فوق بلدة علما الشعب الحدودية في الجنوب، ونفذت طيرانًا دائريًا فوق مناطق الجنوب، وبعلبك، الهرمل ورياق (شرق)، علي مدي 16 ساعة متواصلة غادرت بعدها باتجاه فلسطين المحتلة، فيما اخترقت الثانية الأجواء اللبنانية مساء أمس من فوق بلدة رميش الحدودية في الجنوب، ونفذت طيرانًا دائريًا فوق مناطق بعلبك، الهرمل ورياق، ثم غادرت الأجواء صباح اليوم الاثنين من فوق بلدة علما الشعب.
من جهة ثانية نقلت اللجنة الدولية للصليب الأحمر من داخل فلسطين المحتلة اليوم جثة اللبناني الياس بولس يونس ( 45 عاما) وهو أحد اللبنانيين الذين فروا إلي الأراضي الفلسطينية المحتلة عشية اندحار قوات الاحتلال الصهيوني عن جنوب لبنان في العام 2000، علي خلفية تعاملهم مع العدو الصهيوني إبان فترة الاحتلال.
وذكر تقرير للصليب الأحمر أن يونس قضي إثر ذبحة قلبية، وتم نقل جثته عبر معبر رأس الناقورة الحدودي في جنوب لبنان.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار