صحيفة الإندبندنت : روسيا لم تبع ذخائر كيميائية إلى سوريا

رمز الخبر: 147762 الفئة: دولية
كيميائية

كشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية اليوم الاثنين أن الدليل الروسي حول عدم مسؤولية دمشق عن هجوم "الغوطة " يتضمّن تواريخ تصدير الصواريخ المستخدمة ، و قالت إن تمكّن موسكو من تحديد علامات الشظايا على صواريخ الغوطة سيجعل دمشق تتباهى ببراءتها .

وأشارت معلومات صحيفة نشرتها "الإندبندنت" البريطانية اليوم إلى أن الدليل الروسي حول عدم مسؤولية دمشق عن هجوم الغوطة يتضمّن تواريخ تصدير الصواريخ المستخدمة، وأوضحت  "يبدو أن هذه الصواريخ تمّ تصنيعها في الإتحاد السوفياتي الاسابق ، وبيعت إلى اليمن ومصر وليبيا . وأضافت الاندبندنت : منذ الإطاحة بالقذافي، سقطت كميّات من الأسلحة بأيدي المسلحين المرتبطين بتنظيم "القاعدة". وبعضها عثر عليه لاحقاً في مالي، والجزائر، وسيناء". و عقّبت الصحيفة البريطانية: "لطالما اعلن السوريون أن كميّات منها وجدت طريقها إلى أيدي المسلحين الارهابيين في سوريا بمساعدة قطر ، واضافت لا شك في أن سورية تمتلك كمية كبيرة من الأسلحة الكيميائية ،  لكن تمكّن روسيا فعلاً من تحديد العلامات على شظايا الصواريخ في الغوطة، ومن أنها لم تصدر منها إلى سورية، يجعل دمشق  تتباهى بأن براءتها قد أُثبتت.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار