الفصائل الفلسطينية تؤكد تحالفها العميق مع حزب الله

أبلغ وفد من الفصائل الفلسطينية في لبنان (يضم معظم الفصائل ومنها فتح وحماس والجهادالاسلامي) قيادة حزب الله تحالفهم العميق مع قيادة الحزب والمقاومة الإسلامية حيث ذكر بيان صادر عن حزب الله أن هذا الموقف جاء خلال استقبال رئيس المجلس السياسي في "حزب الله" إبراهيم أمين السيد وفدا قياديا موحدا من الفصائل الفلسطينية "المنظمة وقوى التحالف" .

حزب الله

و ضم الوفد الفلسطيني المقاوم أمين سر حركة فتح في لبنان فتحي أبو العردات، علي بركة "حركة حماس"، أبو عماد الرفاعي "حركة الجهاد"، أبو حسن غازي "منظمة الصاعقة"، صلاح يوسف "جبهة التحرير الفلسطينية"، عدنان يوسف "الجهة الديمقراطية لتحرير فلسطين"، وحسن زيدان "فتح الانتفاضة" . و أضاف البيان أن المجتمعين ناقشوا "موضوع المخاطر المحدقة بالقدس عاصمة العرب والمسلمين، ودأب الكيان «الإسرائيلي» على ضم أكثر من 80% من مدنها وأحيائها سعيا إلى تهويدها بكل الوسائل، والممارسات التعسفية بحق أبنائها" . وأكدوا ضرورة تكاتف الأمة والمقاومين والشرفاء لجعلها من أولى أولوياتهم، ولفك الحصار عنها ومساعدة أهلنا المقدسيين للثبات في أرضهم، مؤكدين على إنها العاصمة الأبدية لفلسطين". وتحدث أمين سر حركة فتح باسم الوفد قائلا: "إن زيارتنا لقيادة حزب الله تأتي أولا في سياق الجولة التي نقوم بها على الفعاليات السياسية والحزبية لنؤكد تحالفنا العميق مع قيادة حزب الله والمقاومة الإسلامية، وثانيا لنتوجه باسم الفصائل الفلسطينية بالشكر العميق لقيادة حزب الله وللأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله لما أورده في خطابه الأخير عن الفلسطينيين والقضية الفلسطينية والتعايش مع أهلنا في المخيمات ودرء الفتنة الطائفية والمذهبية، والذي لاقى ارتياحا كبيرا داخل المخيمات الفلسطينية والشعب الفلسطيني". من جهته أكد رئيس المجلس السياسي في "حزب الله" أن خيار المقاومة هو الخيار الوحيد الذي يوصل الشعب الفلسطيني إلى حقوقه"، داعيا "الأمتين العربية والإسلامية لجعل القضية الفلسطينية من أولى أولوياتهم لتحرير الأرض والمقدسات".

الأكثر قراءة الأخبار دولية
أهم الأخبار دولية
أهم الأخبار