«رويترز» : السعودية ألغت كلمتها في الأمم المتحدة بسبب "الإحباط"

رمز الخبر: 157690 الفئة: دولية
سعود الفیصل

قال مصدر دبلوماسي لوكالة انباط "رويترز" إنّ "الإحباط السعودي بسبب الجمود الدولي" حيال ما يجري في سوريا ، و تجاه الفلسطينيين ، هو ما دفع بالمملكة العربية السعودية ، إلى الغاء كلمتها امام الاجتماع الـ 68 للجمعية العامة للأمم المتحدة .

و كان من المقرر أن يلقي وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل كلمة أمام الجمعية العامة بعد ظهر الثلاثاء الماضي . و جاء القرار تعبيراً عن الإستياء خاصة وفقا لمعايير السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم والتي عادة ما تعبّر عن مخاوفها في الجلسات الخاصة . و قال المصدر : "يعكس قرار السعودية استياء المملكة من موقف الأمم المتحدة إزاء القضايا العربية و الإسلامية خاصة قضية فلسطين التي لم تتمكّن الامم المتحدة من حلّها منذ أكثر من 60 عاما إلى جانب الازمة السورية" . و المملكة هي أحد الداعمين الرئيسيين لمسلحي المعارضة السورية الذين يسعون للاطاحة بالرئيس بشار الأسد في الحرب الأهلية التي راح ضحيتها أكثر من مئة ألف قتيل خلال عامين ونصف . و دعت المملكة مرارا المجتمع الدولي إلى التدخل نيابة عن مقاتلي المعارضة الذين تزوّدهم بالسلاح و قالت إنه يجب الاطاحة بالرئيس الأسد بزعم ان قوات الحكومة السورية تقصف مناطق مدنية .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار