في مؤتمر صحفي بجنيف ..

لاريجاني : عدم تسليح الدول العربية والغربية للارهابيين في سوريا يؤدي الي حل أزمتها

رمز الخبر: 162278 الفئة: سياسية
علی لاریجانی

أكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي الدكتور علي لاريجاني للصحافيين اليوم الاربعاء على هامش اجتماع اتحاد البرلمانات العالمي المنعقد في جنيف ، أنه لو امتنعت بعض الدول العربية و الغربية عن تزويد الارهابيين في سوريا بالسلاح .. فإن الازمة في هذا البلد سيتم تسويتها .

و أفاد مراسل القسم السياسي بوكالة " تسنيم " الدولية للأنباء أن رئيس السلطة التشريعية الذي يزور جنيف حاليا للمشاركة في اجتماع اتحاد البرلمانات العالمي الذي بدأ أعماله اليوم أعلن ذلك في مؤتمر صحفي عقده هناك لدي اجابته علي سؤال عن رأيه بشان الوضع السوري الذي وصفه بالمعقد خاصة وان الارهاب في سوريا يتسم بعنف شديد حيث توجه اليها الارهابيون من مختلف دول العالم . و قال رئيس مجلس الشوري "ان مقاتلين توجهوا الي سوريا حتي من اوروبا حيث يتم تزويدهم بمختلف انواع الاسلحة و الامكانات القتالية من عدة دول " . و أضاف قائلا "‌ان الارهابيين باتوا يفكرون بتدبير وضعهم الاجتماعي حيث أنهم لجأوا الي الزواج الجماعي الذي أطلقوا عليه اسم النكاح الجهادي مما يعني أنهم أصبحوا يفكرون بوضعهم في سوريا ". ولدي اجابته علي سؤال صحفي ياباني دعا الي النظر للحوار النووي المقبل في جنيف ، قال رئيس مجلس الشوري "ان نظرته ايجابية وان بعض الدول التي عمدت في وقت سابق الي فرض الحظر علي الجمهورية الاسلامية الايرانية و تلوح لها بالتهديد ، توصلت اليوم الي هذه النتيجة و هي أن القضية يمكن حلها من خلال اللجوء الي السبل الدبلوماسية ". و حول المواقف المزدوجة التي يعتمدها الأمريكان ازاء الجمهورية الاسلامية الايرانية أكد لاريجاني أن اللجوء الي مثل هذه المواقف تسيء الي سمعة الامريكان أنفسهم مشددا علي أن الشعب الايراني لن يعير أي اهتمام للتهديدات التي يطلقها الامريكان أو غيرهم .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار