بريطانيا تلغى الحظر المفروض على حقل "رهوم " الغازي

رمز الخبر: 173344 الفئة: اقتصادية
سکوی نفت

قررت الحكومة البريطانية رفع الحظر المفروض على حقل رهوم الغازي في شمال الجمهورية الاسلامية الايرانية والذي تعود جزء من ملكيته للبلاد الى انها قررت التحفظ على العوائد الايرانية الناتجة عن عملية استئناف الانتاج كعوائد مجمدة لشركة النفط الايرانية.

وافادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء نقلا عن رويترز، ان وزير الطاقة البريطاني اصدر بيانا اعلن فيه رفع الحظر عن انتاج الغاز في حقل رهوم شمال ايران والذي يعود جزء من ملكيته الى الشركة الايرانية لصناعة النفط وشركة بريتش بتروليوم البريطانية. ويقع حقل رهوم شمال الجمهورية الاسلامية الايرانية وتم حظر الانتاج فيه في اطار العقوبات التي فرضها الاتحاد الاوروبي على الشركات الايرانية عام 2010 والذي أدى الى بروز مشاكل لبريطانيا من ناحية العرض فضلا عن ان الحظر وضع الحكومة البريطانية تحت الضغط لالغائه. وعزت الحكومة البريطانية رفع الحظر الى تفادي وقوع الاخطار المستدامة في الحقل الذي يتميز بدرجات ضغط وحرارة عاليتين والذي لم يراع فيه امكانية وقف العمل  على نحو دائم .واضاف بيان الحكومة بانها تدعم رفع الحظر من حقل رهوم من اجل تفادي الاخطار المحتملة على البيئة والتخريب المحتمل الناجم عن عملية الاغلاق. وكان حقل رهوم ينتج ما يقارب  4 بالمائة من احتياجات بريطانيا من الغاز حيث بدات عملية الانتاج فيه عام 2005 وتم انفاق ما يقارب الـ565 مليون لتطويره.من جهتها اعلنت شركة بريتش بتروليوم انها ستقرر خلال الاسابيع القادمة موعد استئناف عملية الانتاج في الحقل المعطل. واجرت الحكومة البريطانية مشاورات مع الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة لاستئناف عمل الحقل الى ان العوائد المتوخاة ستتحفظ عليها شركة بريتش بتروليوم كعائدات مجمدة نظرا لابقاء الحظر على شركة النفط الايرانية .
 

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار