500 طفل أمريكي يموتون سنويا في حوادث إطلاق نار

رمز الخبر: 179306 الفئة: اجتماعية
قتل

كشفت دراسة تم تقديمها في مؤتمر عقد بأكاديمية طب الأطفال في منطقة أورلاندو في ولاية فلوريدا الامريكية ، أن حصيلة القتلى في صفوف الأطفال والمراهقين الأمريكيين الذين توفوا بعد إصابتهم بطلقات نارية ، قد ارتفعت خلال السنوات العشر الماضية، الي نحو 60 %.

واضافت هذه الدراسة ان نحو 500 طفلا يموت سنويا في حوادث إطلاق النار ، بينما تعالج المستشفيات نحو 7500 طفلا سنويا بعد إصابتهم بمثل هذه الجروح ، كما اشارت الى أنه في 8 حالات من كل عشر حالة ، تكون جروح الأطفال ناجمة عن إطلاق نار من مسدس.

ودعا الأطباء المشاركون في المؤتمر ، المجتمع الى إيلاء الاهتمام بالخطر الذي تمثله المسدسات الموجودة بأيدي المواطنين ، وذلك في سياق النقاش الواسع في الولايات المتحدة بشأن قضية حمل السلاح ، واضافوا أن الجزء الأكبر من حوادث إطلاق النار التي راح أطفال ضحيتها ، تقع في الولايات التي سجل فيها أكبر عدد من حاملي السلاح.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار