نيويورك تايمز : القمع في البحرين يمتد إلى معرض عن القمع نفسه !

رمز الخبر: 182026 الفئة: دولية
البحرين

اكدت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية في مقال نشرته ، إن حملة القمع ضد المعارضة في البحرين اخذت تتجه للتصعيد مرة أخرى ، مشيرة في السياق ذاته إلى ما ذكره تقرير إخباري آخر في الصحيفة ذاتها نشر في أيلول الماضي ، على خلفية اعتقال القيادي في المعارضة البحرينية «خليل المرزوق».

وجاء في التقرير الذي اعده الكاتب في الصحيفة «روبرت ماكي» ، بعد يوم واحد من قيام الشرطة في البحرين بمداهمة مكاتب جمعية الوفاق الوطني الاسلامية لمصادرة المواد المستخدمة في إقامة معرض عن حملة القمع التي شنت في البلاد في أعقاب انتفاضة 2011 ، أصدرت السلطات الرسمية بيانا مصورا اعتبرت فيه عرض لوحات فنية ، وعبوات مستهلكة من قنابل الغاز المسيل للدموع ، وبعض الممتلكات الخاصة بمتظاهرين قتلوا اثناء حملات القمع ، بأنها كانت تستخدم بشكل غير قانوني لـ"التحريض على الكراهية".

واقتبس التقرير تغريدة للناشطة «آلاء الشهابي» وصفت فيه بيان السلطات الرسمية بأنه (كوميديا تراجيدية) ، كما نقل ما قاله القيادي في الوفاق «السيد هادي الموسوي» في معرض تعليقه الساخر على الحدث "بالأمس أضفنا لمعرض الثورة مشهدا يحاكي مداهمة المنازل ، ثم تمت مداهمة المشهد نفسه"!.

كما نقل ماكي بعض تغريدات الناشطين الذين زاروا المعرض ، واستعرضوا بعض ما جاء فيه ، ثم وثقوها في "يوتيوب" و"تويتر" وضمن مواد المتحف التي أشار لها الناشطون "لوحة فنية لنصب اللؤلؤة ، رمز الثورة التاريخي"، و"المتعلقات الشخصية للشهيد «علي صقر» الذي تعرض للتعذيب حتى الموت داخل المعتقل"، و"كاميرا المصور الشهيد «جعفر الكراني»"، و"مشاهد هدم المساجد".

وقال ماكي إن الناشطين باتوا يبذلون قصارى الجهد للحفاظ على ذكريات الانتفاضات في العالم العربي على مدى العامين الماضيين.

مشيرا إلى أنه في الشهر الماضي، عمل المخرج البريطاني-المصري «عمر روبرت» مع الباحث «محمد الشاهد» على تسجيل شريط فيديو يوثق متحف الثورة الذي ظهر ثم اختفى سريعا في لحظات الاضطراب الشديد في ميدان "التحرير".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار