الصهاينة يبحثون سراً عن طرق جديدة للتجسس على ايران

رمز الخبر: 182956 الفئة: دولية
جواسيس اسرائيليين

ذكر موقع "واللا" الصهيوني ان نائب وزير خارجية كيان الاحتلال الصهيوني "زئيف الكين" عقد مؤخرا اجتماعا توجيها سريا مع خمسة سفراء صهاينة معتمدين في الدول المحيطة بإيران ، بهدف مراقبتها عن كثب وجمع معلومات استخبارية عنها في مختلف المجالات .

واضاف الموقع ، انه بالتزامن مع تقارب الغرب من ايران ، و مواصلة المفاوضات حول البرنامج النووي الايراني ، تبذل «اسرائيل» جهودا مكثفة ، لبحث امكانية بناء تحالفات مع دول في اسيا الوسطى المجاورة والقريبة من ايران ، حيث عقد الكين اجتماعا خاصا في جورجيا  يوم امس السبت  مع السفراء «الاسرائيليين»  المعتمدين في هذه الدول ، و تحديدا مع دول الطوق الخمس التي تحد ايران،  لدراسة كيفية تعزيز العلاقات مع هذه الدول ، بما يخدم المواجهة مع طهران وبرنامجها النووي . و كشف الموقع ان سفراء «اسرائيل» في كل من جمهورية اذربيجان و تركمنستان و اوزبكستان  وكازاخستان وجورجيا شاركوا في الاجتماع السري الذي جرى في العاصمة الجورجية تبليسي ، حيث ناقش الكين مع السفراء مواقف و ردود فعل هذه العواصم  ازاء التغيير الحكومي في ايران بعد الانتخابات الرئاسية الاخيرة ، والتوجه نحو المفاوضات بين طهران والدول الكبرى . كما جرى تداول سبل تعزيز العلاقات بين «اسرائيل» وهذه الدول ، بما في ذلك تعزيز العلاقات السياسية والاقتصادية . و اشار الموقع الى ان «اسرائيل» تستخدم هذه الدول بحكم قربها من ايران ، لجمع المعلومات الاستخباراتية عن طهران ، واضاف ان نتائج النقاشات التي جرت بين الكين والسفراء «الاسرائيليين» في الدول المذكورة ، ستبقى سرية ، وسيتم توجيه السفراء للعمل بموجبها ، خصوصا لجهة تشجيع هذه الدول على الاقتراب اكثر من الموقف «الاسرائيلي» ، مقابل حزمة مساعدات عسكرية واستخباراتية، تقدمها «اسرائيل» للدول المشار اليها . يذكر أن زيارة زئيف الكين جاءت بعد الكشف عن اعتقال قوى الامن الايرانية افراد خلية تجسس صهيونية تضم عشرة جواسيس كانت تتخذ من الاراضي التركية مقرا لتحركاتها التجسسية على ايران .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار