لقاء في ايلات يجمع بين نتنياهو ورئيس الاستخبارات السعودي بندر بن سلطان

كشفت مصادر خاصة لصحيفة (المنــار) المقدسية ، عن عقد لقاء سري نهاية الاسبوع الماضي في مدينة ايلات على البحر الأحمر بين رئيس جهاز الاستخبارات السعودي بندر بن سلطان ورئيس الحكومة الصهيوينة بنيامين نتنياهو ، تم خلاله بحث العلاقات بين باريس وتل ابيب ، وملف ايران النووي والأزمة السورية.

لقاء فی ایلات یجمع بین نتنیاهو ورئیس الاستخبارات السعودی بندر بن سلطان

وفي هذا السياق ، اكدت الصحيفة ، ان الرياض طرحت في هذا اللقاء استعدادها لتمرير حل للقضية الفلسطينية وفق المقاسات الصهيونية ، وذلك مقابل تعزيز العلاقات السعودية «الاسرائيلية»  واتخاذ مواقف موحدة لمواجهة الجمهورية الاسلامية الايرانية والحكومة السورية ، اذ  أن تل أبيب والرياض تعارضان بشدة أي اتفاق يعقد بين ايران ومجموعة ( 5+1 )  بشأن البرنامج النووي الايراني. وتشهد الساحة الاقليمية منذ أسبوعين لقاءات سرية مكثفة  بين قيادات من دول عربية ومسؤولين صهاينة ، يحظر في كثير من الاحيان تسريب تفاصيل عما دار من حديث خلالها ،  وتعطي هذه اللقاءات مؤشرا على تمحور واصطفاف جديد تتبوأ فيه «اسرائيل» موقعا مهما ، يضاف الي ذلك،  التطور الملفت في العلاقات الاقتصادية ، والمشاريع المشتركة ، والتنسيق الأمني عالي المستوى الذي قد يسفر عن عقد معاهدات دفاع مشتركة بين دول عربية ، في مقدمتها السعودية وبين «اسرائيل».


 

أهم الأخبار الدولي
عناوين مختارة