الأحزاب اللبنانية: اتفاق جنيف انتصار لحلف المقاومة وقوي التحرر في المنطقة والعالم

رمز الخبر: 203446 الفئة: الصحوة الاسلامية
احزاب لبنانی

هنأت ˈالأحزاب والقوي والشخصيات الوطنية اللبنانيةˈ، الجمهورية الإسلامية الإيرانية ˈقيادةً وشعبًا بالانتصار التاريخي الذي حققته بانتزاع إقرار واعتراف الدول الغربية، وفي مقدمها الولايات المتحدة الأميركية، بحقها في امتلاك برنامج نووي سلمي ومواصلة التخصيب في كل منشآتها.

وأكدت ˈالأحزاب والقوي والشخصيات الوطنية اللبنانيةˈ في بيان أصدرته ˈهيئة التنسيقˈ في ختام اجتماع عقدته في مقرها في بيروت، ˈأن هذا الانتصار الذي تحقق بفضل صمود الشعب الإيراني وثبات قيادته علي التمسك بحقوق إيران، يشكل انتصارًا لخط التنمية المستقلة في المنطقة بعيدًا عن التبعية للغرب، كما يشكل انتصارًا لحلف المقاومة في سورية ولبنان وفلسطين وسائر قوي التحرر في المنطقة والعالم، وهزيمة لمنطق الهيمنة الاستعمارية للكيان الصهيوني العدواني، وستكون لهذا الانتصار انعكاسات ايجابية لحل الأزمات في المنطقة والعالم. ونوهت هيئة التنسيق للأحزاب والقوي اللبنانية بالزيارة التي يقوم بها رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الحالية للجمهورية الإسلامية الإيرانية والمواقف التي أطلقها من طهران، والتي رأت أنها ˈتصب في إطار تعزيز العلاقات الإيرانية - اللبنانية، ومواصلة التنسيق بين البلدين في المجالات كافةˈ. كما دعت الهيئة فريق ˈقوي 14 آذارˈ إلي ˈالتعقل وقراءة المتغيرات والتوقف عن مواصلة سياسات تعطيل تشكيل الحكومة، وتغطية الجماعات الإرهابية التكفيرية التي تلجأ من سورية إلي لبنان، والتي تتسلل من لبنان إلي سورية، وتقوم بأعمال التخريب والتفجير والقتل في البلدينˈ.

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار