الصدر يقرر إعادة هيكلة جيش المهدي ويدعو أتباعه إلى الطاعة

رمز الخبر: 206051 الفئة: دولية
السيد مقتدى الصدر

قرر زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر إعادة هيكلة جيش المهدي في العاصمة بغداد وضواحيها على أن يتم تشكيل لجنة سرية تشرف على تنفيذ القرار ، داعيا أتباعه الى التعاون مع اللجنة ، ومشددا بالقول علي ان "من يعصيها فانه عصيان لآل الصدر".

وجاء في بيان نشره مكتب السيد مقتدى الصدر ، "حيث انه انتهت المقاومة العسكرية للمحتل بعد انسحابه الرمزي ، بدأت بعض المفاسد تطفو على الساحة العراقية والتي تنسب لجيش الإمام المهدي زورا أو صدقا ، وصار لزاما علينا حفظ سمعة هذا الجيش العقائدي وتجنب المشاكل في هذه الفترة لتجنيب الشعب العراقي ويلات العنف والصدام". وأضاف "ولأجل أن لا يستغل إسم وعنوان هذا الجيش من قبل أفراده أو من قبل مبغضيه ، صار لزاما عليّ إعادة هيكلة هذا الجيش في العاصمة بغداد وضواحيها وأطرافها أجمع" ، مطالبا أتباعه بـ"إطاعة الأمر بلا نقاش" . وأكد الصدر "تشكيل لجنة سرية تقوم بواجبها إزاء هذه الهيكلة ، وعلى الجميع التعاون معها" ، معتبرا أن "من يعصيها فهو عصيان لنا آل الصدر". وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أعلن في الـ 26 من الشهر الجاري عن حل جيش المهدي في محافظة ديالى وطرد عناصر في الجيش ، بعد معلومات تفيد بتنظيم عناصر الجيش استعراضا عسكريا في المحافظة ، واصفا استعراضهم بالبغيض.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار