أوباما: الدبلوماسية هي الحل المفضل الازمة النووية مع ايران

رمز الخبر: 214238 الفئة: الطاقة النووية
باراك اوباما

أكد الرئيس الأمركي باراك أوباما ، أن الدبلوماسية هي الحل المفضل الازمة النووية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية موضحا أن الاتفاق الذي توصلت اليه الدول الست مع ايران من شأنه ان يفسح المجال للتوصل إلى اتفاق اطول مدى.

و زعم الرئيس الأمريكي في خطابه الذي القاه مساء امس السبت ، أن إمكانية تدمير السلاح النووي الإيراني غير موجودة، وأكد انه إذا تبين بعد 6 أشهر أنه لا يمكن التوصل إلى صفقة مع الجمهورية الاسلامية الإيرانية فإنه سيعيد فرض الحظر عليها وتشديدها - علي حد زعمه -. واعتبر اوباما انه من غير الواقعي الاعتقاد بأن ايران ستوقف برنامجها النووي وتفككه بالكامل اذا استمر تشديد نظام الحظر ولم يتم اعطاء المحادثات فرصة للنجاح. وفي محاولة لطمأنة الكيان الصهيوني تعهد اوباما بتشديد الحظر المفروض على الشعب الايراني أو الاعداد لضربة عسكرية محتملة اذا لم تلتزم بالاتفاق - على حد تعبيره -. وأقر بوجود خلافات تكتيكية كبيرة بينه وبين رئيس الحكومة الصهيونية بنيامين نتنياهو دون الاشارة الي تفاصيل وطبيعة هذه الخلافات.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار