العميد جزائري : تخرصات وزير الدفاع الامريكي لا تحل مشاكل بلاده

رمز الخبر: 214857 الفئة: سياسية
جزائري

أكد مساعد رئاسة هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة العميد مسعود جزائري اليوم الاحد ان الدبلوماسية الايرانية لا تخضع للتهديدات الاميركية ، و قال : "ان تخرصات وزير الدفاع الاميركي لا تحل مشاكل بلاده ، مضيفا بان الخيار العسكري الاميركي مثير للسخرية لان غالبية المصالح الاميركية والصهيونية في دائرة استهداف القوات الايرانية .

وافأدت وكالة تسنيم الدولية للانباء ان العميد جزائري وعلى هامش اجتماعه بمدراء الشؤون الثقافية والاعلامية التابعة للقوات المسلحة وصف تصريحات وزير الدفاع الاميركي في منتدى "حوار المنامة " في البحرين بالمثيرة للسخرية . واضاف" ان تجربة الدفاع المقدس وبسالة المجاهدين وك فاءة الخبراء الايرانيين دفعت الجمهورية الاسلامية الايرانية خمسين عاما الى الامام من حيث امتلاك المعدات والتقنيات الدفاعية المؤثرة في صد اي هجوم عسكري ،كما انه و ببركة دماء الشهداء والادارة الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية فان البلاد باتت عسكريا تتمتع بقدرات دفاعية وقوة ردع عميقة على نحو تتمكن الرد على اي عدوان واسع النطاق" . و اردف قائلا : "لولا تهيب العدو من الشعب الايراني وقواته المسلحة لما تأخر الاعداء من شن العدوان على ايران الاسلامية".وشدد العميد جزائري على ضرورة تنامي القدرات الدفاعية للبلاد واضاف " ان الشعب الايراني يعتبر الخيار العسكري للرئيس الاميركي و وزير دفاعه "مزحة" حيث ان  اغلب المصالح الاميركية والصهيونية في الوقت الراهن هي في دائرة استهداف القوات الايرانية وان طهران اتخذت التدابيراللازمة مسبقا للتعامل مع اي عدوان" . و لفت جزائري الى انه من النقاط الملفتة والهامة في مجال التطور الدفاعي للبلاد  سرعة النمو العلمي والتقني وصناعة وتجهيز المعدات الحديثة ، و ان جميع الانجازات المذكورة جاءت رغم الحظر المفروض على ايران الاسلامية وهذا يؤكد ضرورة الامعان في الاعتماد على  الامكانيات والانتاج الداخلي والاقتصاد المقاوم وان هذه الانجازات تعد النقطة الاساسية التي يتخوف منها العدو .

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار