متطرفون صهاينة يخطون شعارات عنصرية على مسجد في مدينة "باقة" الغربية

رمز الخبر: 214994 الفئة: انتفاضة الاقصي
منظمة

خط متطرفون صهاينة عبارات مسيئة للرسول الاكرم (ص) و كتابات عنصرية على جدران مسجد "الهدى" في مدينة "باقة" الغربية داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 ، و ألحقوا أضرارا بسيارات كانت موجودة في المكان .

وفي اطار استنكاره لهذا التصرف العنصري ، بعث النائب في الكنيست الصهيوني أحمد الطيبي،  برسالة إلى وزير الأمن الداخلي الصهيوني يتسحاق اهرونوفيش، طالبه عبرها بتكثيف التحقيق في هذه الحوادث ، وعبّر عن استيائه من عدم وضع حدّ لهذه الظاهرة الخطيرة، خاصة أن مرتكبيها جماعات معروفة. كما بعث الطيبي برسالة ثانية إلى المفتش العام للشرطة الصهيونية يوحنان دنينو مطالبا الشرطة بالتعامل مع هذه الاعتداءات بمحمل الجد، وتكثيف الجهود لإلقاء القبض على الجناة ومعاقبتهم. وكانت عدة مقدّسات دينية إسلامية ومسيحية تعرضت مؤخرا لاعتداءات متكررة من قبل مجموعات شعار 'تدفيع الثمن'  التي تنفذ اعمالا تخريبية ضد الفلسطينيين

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار