محافظ الانبار ينتقد دعوة مفتي الديار العراقية لمقاتلة الجيش العراقي

رمز الخبر: 236662 الفئة: دولية
محافظ الانبار

انتقد محافظ الانبار احمد خلف الدليمي، الفتوى التي اطلقها مفتي الديار العراقية رافع الرافعي دون ان يسميه التي دعا فيها شباب الانبار والعشائر الى مقاتلة الجيش العراقي ، متهما في نفس الوقت بعض القنوات الفضائية بخلق الفتنة في هذه المحافظة .

وخاطب محافظ الانبار مفتي الديار العراقي، متسائلا " يقاتلون من؟ يقاتلون ابناءهم واخوانهم من اهالي الانبار؟" ، واتهم في نفس الوقت قنوات فضائية بالتحريض ضد الجيش العراقي -دون الاشارة الى اسماءها-  بخلق الفتنة في المحافظة ، وانها تدار من قبل تنظيم القاعدة الارهابي. وأكد محافظ الانبار أن العشائر لن تسكت وستحاسب كل من يحرض على مواجهة القوات الامنية. وتشهد محافظة الأنبار ومركزها الرمادي ( غرب العاصمة بغداد)، منذ 21 كانون الأول 2013 عملية عسكرية واسعة النطاق في صحراء المحافظة تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية، شاركت بها قطعات عسكرية قتالية تابعة للفرقة السابعة والفرقة الأولى من الجيش العراقي على خلفية مقتل 16 عسكرياً من الفرقة السابعة أثناء مداهمتهم وكرا تابعا لتنظيم القاعدة في وادي حوران ( غرب الأنبار) بينهم قائد الفرقة السابعة في الجيش اللواء الركن محمد الكروي وعدد من الضباط والجنود، فيما أطلق رئيس الحكومة نوري المالكي على هذه العملية تسمية " ثأر القائد محمد ".

 

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار