عملية انتحارية ينفذها الارهابيون في الهرمل شمال شرق لبنان أسفرت عن 30 شهيدا وجريحاً

رمز الخبر: 251509 الفئة: دولية
تفجير الهرمل

افاد تقرير أن الانفجار الذي استهدف صباح اليوم الخميس السراي الحكومي في مدينة الهرمل بشمال شرق لبنان ناجم عن عملية انتحارية نفذها إرهابي بتفجير سيارة مفخخة بكمية كبيرة من المتفجرات كان يقودها بنفسه و ادت الى استشهاد و اصابة 30 شخصا .

و ذكر التقرير ان الانتحاري اقتحم مقر السراي الحكومي في الهرمل وصولاً إلي الباب الرئيسي للمبني حيث قام بتفجير سيارته المفخخة ، محدثًا دويًا كبيرًا سمع في أرجاء الهرمل و وصلت أصدائه إلي مناطق بعيدة نسبيًا عن المدينة . وأدي الانفجار وفقًا لمعلومات أولية إلي سقوط أكثر من 30 شهيدًا و جريحًا و ألحق دمارًا هائلاً بمبني السراي الحكومي ، و اشتعال حريق تمت السيطرة عليه، فور وصول سيارات الإطفاء . و فور وقوع الانفجار ، أغلق الجيش والقوي الأمنية الطرق المؤدية إلي السراي الحكومي وفرض طوقًا أمنيًا في محيط مكان الانفجار ، الذي تزامن وقوعه مع بدء دوام العمل في السراي الحكومي وأثناء توجه المواطنين لإجراء معاملاتهم الرسمية في السراي، ما أدي إلي وقوع عدد كبير من الشهداء والجرحي من المواطنين . وأضاف التقرير أن سيارات الإسعاف نقلت حتي الآن جثث 4 شهداء و حوالي 26 جريحًا ، فيما تم العثور علي أشلاء بشرية ممزقة يعتقد أنها تعود للانتحاري الذي ارتكب هذه الجريمة .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار