قيادي سلفي يقول إن وفداً من علماء حركته موجود في سوريا لمصالحة “النصرة” و”داعش”

رمز الخبر: 252678 الفئة: دولية
داعش و جبهة النصرة

قال قيادي بارز في التيار السلفي الجهادي بالأردن ، القريب من تنظيم القاعدة، لوكالة "يونايتد برس انترناشونال" ، مساء الجمعة ، إن وفداً من علماء الحركة السلفية يتواجد حالياً على الأراضي السورية لـ "إصلاح ذات البين" بين "جبهة النصرة لأهل الشام" و"دولة العراق والشام الإسلامية" بعد إكتشاف "مندسين" بينهم .

و أرسل قيادي بارز في التيار السلفي ، فضل عدم ذكر اسمه ، رسالة نصية لـ"يونايتد برس إنترناشونال" تفيد بأن “هناك وفداً من علماء الحركة السلفية موجود حالياً في الداخل (الأراضي السورية) لإصلاح ذات البين بين جبهة النصرة لأهل الشام ودولة العراق والشام الإسلامية وبقية فصائل المجاهدين ومن بين أعضاء الوفد الشيخ معاذ الصفوك، عضو مجلس الثورة السورية ” . وأوضح أنه “تم اكتشاف بعض المندسين بين فصائل المجاهدين يحاولون تفرقة الصفوف وتشتيت الجهود ويثيرون الشبهات هنا وهناك ” . و لم يعطِ القيادي في رسالته المزيد من التفاصيل، كما إنه لم يحدد جنسيات أعضاء وفد الحركة السلفية . و كان قيادي بارز في التيار السلفي الجهادي في الأردن، كشف مؤخرا في رسالة نصية بأن زعيم جبهة النصرة أبو محمد الجولاني المكنى بـ “الفاتح” وأمير دولة العراق والشام الإسلامية أبو بكر البغدادي الملقب بـ ” الكرار” اتخذا قرارا شاملا بالدخول عسكريا إلى لبنان رسمياً وعلناً حتى خروج حزب الله من جميع الأراضي السورية وتحرير الأسرى الموجودين لديه ” . ويعتبر التيار السلفي الجهادي في الأردن حليفا لـ “جبهة النصرة لأهل الشام” ولـ “دولة العراق والشام الإسلامية” التابعين لتنظيم القاعدة الارهابي .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار