الادميرال فدوي : سلاح البحر رمز لـ«الدفاع التقليدي» بـ«استراتيجيات غير تقليدية»

رمز الخبر: 253550 الفئة: سياسية
دریادار علی فدوی فرمانده نیروی دریایی سپاه

أكد قائد سلاح البحر لقوات حرس الثورة الاسلامية الادميرال علي فدوي اليوم السبت ، ان قواتنا البحرية مستعدة لانجاز كافة‌ المهام التي توكل اليها ، و اعتبر ان سلاح البحر رمز لـ«الدفاع التقليدي» بـ«استراتيجيات غير تقليدية» ، محذرا الاعداء من ارتكاب اية حماقة حيال الجمهورية الاسلامية الايرانية .

وأضاف الادميرال فدوي في كلمة له امام حفل تكريم الطواقم المتقاعدة لسلاح البحر التابع للحرس الثوري بمحافظة هرمزكان ، ان قوات سلاح البحر في منتهى الجاهزية لتوجيه ضربات قاسية ومؤلمة الى العدو . و اشار الى تطور الامكانيات وقدرات سلاح البحر الدفاعية خلال السنوات الماضية ، و قال ان سلاح البحر في الحرس الثوري هو رمز لـ«الدفاع التقليدي» بـ«استراتيجيات غير تقليدية» . ولفت الادميرال فدوي الى سنوات الحرب الثمانية المفروضة ضد ايران خلال ثمانينات القرن الماضي ، وأضاف : نحن اثبتنا من خلال الستراتيجية التي اعتمدناها انه يمكن توجيه ضربات غير تقليدية تفوق تقديرات العدو ، ونحن اليوم نؤكد ان العدو سيتلقى ضربات من حيث لا يحتسب ، و بشكل اشد قسوة و ألما اذا ما ارتكب اية حماقة . و أكد فدوي "اننا لقّنّا العدو درسا لا ينساه وذلك في ظروف لم نكن نمتلك امكانيات يومنا هذا ، حيث حققنا اليوم تقدماً ، و حصلنا على ادوات وامكانات متطورة و جيدة للدفاع عن انفسنا ، و ذلك بفعل الجهود الحثيثة والانجازات الكبيرة التي تحققت في البلاد" . و اوضح فدوي ان "هذه الامكانات و التجهيزات وضعت اليوم تحت تصرف قوات مؤمنة و على اتم استعداد للتضحية والذود عن حياض الوطن والشعب" .

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار