"حرييات" : تركيا الأكثر تضرراً من الحرب في سوريا وإيران مفتاح الحل

رمز الخبر: 265102 الفئة: دولية
صحیفة ترکیة

تناولت صحيفة "حرييات" التركية زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إلى طهران ، و قالت "سطع نجم إيران في العالم بعد انتخاب حسن روحاني رئيساً، وكما يفهم فإن زيارة أردوغان الى طهران تعكس نية أنقرة في لعب أوراقها وفقا لقواعد اللعبة المتغيرة" ، معتبرة أن إيران "مفتاح الحل للأزمة في سوريا" .

و اعتبرت "حرييات" أن "تركيا تنظر الى صعود إيران ليس على أنه تنافس في النفوذ بل كفرصة من أجل حل المشكلات الإقليمية خصوصاً أن الإيرانيين طرف في الأزمة السورية" ، لافتة الى أنه "لا يمكن من دون إيران وقف النار أو التفاهم على المرحلة الانتقالية في سوريا والمعادلة بسيطة : تركيا الأكثر تضرراً من الحرب في سوريا وإيران هي مفتاح الحل". ومن العلاقة التركية الإيرانية إلى علاقة أنقرة بتل أبيب بعد تكذيب الخارجية التركية الكلام «الاسرائيلي» عن وجود قواعد ثابتة لتنظيم القاعدة في البلاد. وقالت صحيفة "ستار" في هذا الشأن " كذب الناطق باسم وزارة الخارجية التركية الأنباء «الاسرائيلية» بأن لتنظيم القاعدة ثلاث قواعد ثابتة على الأراضي التركية في قرمان وعثمانية وشانلي أورفة، ويوجد فيها مجتمعة مئة مسلح" . و قال الناطق إن "التهديد الذي تمثله القاعدة يشمل الأمن القومي للدولة التركية التي ترى ضرورة وجود تعاون دولي لمواجهة الارهاب". ورأت الصحيفة أن "السعي «الاسرائيلي» لتصوير تركيا على أنها داعمة للإرهاب والقاعدة، لا ينفصل عن مخطط البنية الموازية وتصوير شاحنات نقل المساعدات الانسانية الى سوريا على أنها تخصص لنقل الأسلحة الى القاعدة". من جانبها اعتبرت صحيفة "خبر تورك" أن هناك تقدماً في العلاقات بين أنقرة وتل ابيب، وتحدثت حول هذه المسألة بالقول إن "العلاقات التركية «الاسرائيلية» تتقدم" مضيفة أنه "في ندوة نظمتها جامعة قادر خاص قال نائب وزير الخارجية التركية ناجي قورو إن العلاقات التركية مع «إسرائيل» تتقدم وإن التطبيع مستمر، وسنتفق على كل شيء في وقت ليس ببعيد". ونقلت "خبر تورك" عن قورو قوله إنه "يجب التفكير بالعلاقات مع «إسرائيل» بمعزل عن القضية الفلسطينية"، معرباً عن اعتقاده "أن تطبيع العلاقات مع تل أبيب سيساهم في حل القضية الفلسطينية".

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار