مسؤول يمني: الدبلوماسي الايراني المختطف بصحة جيدة

رمز الخبر: 270795 الفئة: دولية
اليمن

اكد القائم باعمال السفارة اليمنية في طهران نقلا عن وزارة الداخلية والقوى الامنية اليمنية ان الدبلوماسي الايراني المختطف نور احمد نيكبخت لايزال حيا وفي صحة جيدة، معتبرا ان اغتيال الدبلوماسي الايراني الشهيد ابوالقاسم اسدي كان بهدف المساس بالعلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية واليمن.

و اشار المسؤول اليمني عبد الله علي السري في تصريح صحفي ردا على سؤال حول العثور على جثة في منطقة مأرب بصنعاء وكان يشتبه بانها للدبلوماسي نيكبخت، الي ان وزارة الداخلية والقوى الامنية اليمنية هي المسؤولة عن تحديد مصير الدبلوماسي الايراني، وصرح ان نيكبخت لايزال حيا وبصحة جيدة بناء على المعلومات والتقارير الحاصلة. وتابع القائم باعمال السفارة اليمنية في ايران يقول " ان القوي الامنية تبحث عن وسيلة للمساعدة في الافراج عن الدبلوماسي الايراني نيكبخت"، معربا عن امله باعلان اخبار جديدة حوله. وكان المستشار الاداري بسفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في صنعاء نور احمد نيكبخت قد اختطف في 21 تموز2013، ونقل الى منطقة مجهولة ولايزال مصيره مجهولا رغم الجهود الواسعة المبذولة للعثورعليه. وكانت وسائل الاعلام الاجنبية قد اعلنت الاسبوع الماضي العثورعلى جثة في منطقة مأرب باليمن تعود للدبلوماسي الايراني المختطف. وبخصوص استشهاد الدبلوماسي الايراني ابوالقاسم اسدي في اليمن في 18 كانون الثاني اثر تعرضه لاعتداء ارهابي من قبل العناصر التكفيرية في العاصمة اليمنية صنعاء ، قال القائم باعمال السفارة اليمنية في طهران " ان الارهابيين كانوا يهدفون من وراء اغتيال اسدي الى المساس بعلاقات طهران وصنعاء لانهم يعلمون ان الحكومة الجديدة في اليمن بحاجة الى العلاقات الطيبة مع ايران وهم يسعون الى قطع هذه العلاقات". وبشان رفع مستوى العلاقات بين طهران وصنعاء سيما بعد تشكيل حكومة التدبر والامل والتي ادرجت التعاطي مع كل دول العالم علي جدول اعمالها، قال " ان العلاقات بين ايران واليمن طيبة جدا ، والحكومة الايرانية تتعاون مع اليمن بشكل جيد ومستعدة لتحسين العلاقات ". كما رحب الدبلوماسي اليمني ببرنامج الاجراء المشترك بين ايران ومجموعة 5+1 وتنفيذه، وقال " نرحب بهذا الاتفاق ونعترف بحق ايران في امتلاك برنامج نووي للاغراض السلمية". واعرب القائم باعمال السفارة اليمنية في طهران عن امله بارتقاء مستوى العلاقات بين طهران وصنعاء قريبا بتعيين سفير في كلا البلدين.

    اشترك في وكالة تسنيم واستلم أهم الأخبار‎
    أحدث الأخبار